كابرانات الجزائر: بلادنا غير قابلة للتجزئة ونرفض دعم الرباط لاستقلال “القبائل” ونطالبها بتوضيح!!

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
الجزائر

تابعنا على جووجل نيوز

17 يوليو 2021 - 1:43 م

زربي مراد – عبّر

 

“إذا كان بيتك من زجاج فلا ترمي بيوت الناس بالحجارة”، مثل ينطبق على النظام العسكري في الجزائر الذي صنع كيانا وهميا اسمه جبهة البوليساريو، وظل يدعمه بالأسلحة والأموال، من أجل معاداة الوحدة الترابية للمغرب لأزيد من أربعة عقود، وعندما صدر عن المملكة رد فعل مساو له في المقدار وعكسه في الاتجاه، أقام حكام قصر المرادية الدنيا ولم يقعدوها.

إعلان المغرب وبشكل رسمي وعلني موقفه الداعم لحق “شعب القبائل” في تقرير مصيره والتحرر والاستقلال، جعل سعار جنيرالات العسكر في الجزائر يشتد، مع العلم أنهم طالما تشدقوا بتشبثهم بمبادئ دعم الحركات التحررية.

و في هذا السياق، نددت وزارة الشؤون الخارجية الجزائرية، في بيان لها،أمس الجمعة، بالتصريح الصادر عن ممثل المغرب بالأمم المتحدة، السفير عمر هلال، كما شجبت توزيعه لوثيقة رسمية على الدول الأعضاء في حركة عدم الانحياز، يكرس محتواها “دعما ظاهرا وصريحا” للمغرب بشأن حق تقرير المصير للشعب القبائلي الذي يرزح تحت الاحتلال نظام الجيش الجزائري منذ عقود.

معتبرة الخطوة “انحرافا خطيرا” للممثلية الدبلوماسية المغربية بنيويورك.

ووصف بيان الخارجية الجزائرية التصريح الوارد في مذكرة الدبلوماسي المغربي بـ”المجازف وغير المسؤول والمناور”، واعتبرته “جزءا من محاولة قصيرة النظر واختزالية وغير مجدية تهدف إلى خلق خلط مشين بين مسألة تصفية استعمار معترف بها على هذا النحو من قبل المجتمع الدولي وبين ما هو مؤامرة تحاك ضد وحدة الأمة الجزائرية”.

 

الجزائر.. العثور على جنرال معروف مقتولا في سيارته!
الجزائر.. العثور على جنرال معروف مقتولا في سيارته!

ولفت البيان إلى أن “التصريح يتعارض بصفة مباشرة مع المبادئ والاتفاقيات التي تهيكل وتلهم العلاقات الجزائرية المغربية، فضلا عن كونه يتعارض بصفة صارخة مع القانون الدولي والقانون التأسيسي للاتحاد الأفريقي.

وشددت وزارة الشؤون الخارجية الجزاىرية على أنه “في ظل هذه الوضعية الناشئة عن عمل دبلوماسي مريب صادر عن سفير، يحق للجزائر، الجمهورية ذات السيادة وغير القابلة للتجزئة، أن تنتظر توضيحا للموقف الرسمي والنهائي للمملكة المغربية بشأن هذا الحادث بالغ الخطورة”.

و كان السفير الممثل الدائم للمغرب لدى الأمم المتحدة، عمر هلال، وزع الخميس، مذكرة وجهها إلى الرئاسة الأذربيجانية التي ترأس حركة عدم الانحياز، ينتقد فيها تصرحيات وزير الخارجية الجزائري حول الصحراء المغربية، مؤكدا بأن رمطان العمامرة الذي “يقف كمدافع قوي عن حق تقرير المصير، ينكر هذا الحق نفسه لشعب القبائل، أحد أقدم الشعوب في إفريقيا، والذي يعاني من أطول احتلال أجنبي”.

وأضاف هلال أن “تقرير المصير ليس مبدأ مزاجيا. ولهذا السبب يستحق شعب القبائل الشجاع، أكثر من أي شعب آخر، التمتع الكامل بحق تقرير المصير”.

 

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب