fbpx

قعلة السراغنة.. مسيرة احتجاجية للتجار ضد قرار إغلاق محلاتهم بسبب كورونا

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

19 سبتمبر 2020 - 12:20 م

عبّر-متابعة

 

 

مباشرة بعد إعلان السلطات بقلعة السراغنة، عن قرار إغلاق المحلات التجارية على السادسة مساء، وذلك لمواجهة تفشي فيروس كورونا، خرج مجموعة من التجار والمهنيين الذين يزاولون أنشطتهم بالإقليم، في مسيرة احتجاجية متجهين الى أمام مقر العمالة منددين بهذا القرار الذي اعتبروه جائرا في حقهم.

 

وحسب مصادر محلية، فإن الاحتجاجات انطلقت من ساحة الحسن الثاني بوسط المدينة قبل أن تتوجه صوب مقر عمالة الإقليم، حيث ندّد المتظاهرون بالقرار المذكور، مؤكدين على أنه تسبب لهم في خسائر مادية جسيمة، حيث أصبح عدد منهم مهدد بالمتابعات القضائية بسبب التزاماتهم بالديون والكميالات من أطراف أصحاب السلع والموزعين.

 

جدير بالذكر، أن السلطات المحلية بإقليم قلعة السراغنة، قررت ااعتماد مجموعة من التدابير الاحترازية الجديدة، لمواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد، وذلك بعد الارتفاع المتزايد في حالات الإصابة المؤكدة على مستوى تراب الإقليم، حيث تم إخلاء الشوارع من الباعة الجائلين وإغلاق أسواق القرب ابتداء من الساعة الرابعة بعد زوال كل يوم، فيما سيتم إغلاق “القيساريات” في حدود الساعة السادسة مساء.

 

وشملت أيضا هذه الإجراءات، إخلاء وإغلاق الساحات العمومية وتوقيف سيارات الأجرة بجميع أصنافها عن العمل وإغلاق المقاهي والمطاعم والمحلات التجارية على الساعة الثامنة ليلا، بالإضافة إلى الإغلاق التام للحمامات وجميع القاعات الرياضية.

 

 

 

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب