في الوقت الذي ينتظر فيه المغاربة التخفيف.. وزارة الداخلية تصدر تعليمات صارمة لتشديد المراقبة على المخالفين وهذه اخر التفاصيل..

مجتمع كتب في 28 مارس، 2021 - 20:45
تخفيف العزل لا يعني انتهاء كورونا…

عبّر ـ الرباط

 

أصدرت وزارة الداخلية تعليمات صارمة إلى مختلف الولاة والعمال بجهات وأقاليم المملكة، من أجل تشديد المراقبة والسهر على التزام الجميع بتطبيق التدابير والإجراءات الاحترازية المعمول بها لمواجهة تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد.

وأوضحت مصادر مطلعة، أن تعليمات وزارة الداخلية، التي تأتي عبد بعد أيام من حلول شهر رمضان الفضيل، جاءت بعد التراخي الكبير المسجل خلال الأيام الماضية في عدد من مدن المملكة بمختلف الجهات، وخاصة داخل الأحياء الشعبية.

وكشفت المصادر ذاتها، أن عددا من التجار وأرباب المقاهي تم ضبطهم يتجاوزون ساعة الإغلاق المنصوص عليها والمحددة في الساعة التاسعة ليلا، مع حظر التجوال الليلي/ بجميع الأقاليم والمدن بالمملكة.

وفي ذات السياق، اشارت المصادر ذاتها، أن مجموعة من المواطنين استغنوا عن ارتداء الكمامة، وبات التجول في الشوارع بعد 9 ليلا أكثر كثافة، الأمر الذي أغضب المصالح المركزية لأم الوزارات وعجلت بإصدار تعليمات صارمة لوقف هذا التهاون والتراخي.

إلى ذلك، توقع متتبعون أن تستمر هذه التعليمات طيلة شهر رمضان، حيث أشارت إلى إمكانية فرض إجراءات احترازية أكثر صرامة خلال الشهر الفضيل، وذلك بهدف تفادي تسجيل انتكاسة صحية شبيهة بتلك التي تلت الاحتفال بعيد الأضحى الصيف الماضي.

وأكدت المصادر ذاتها، أنه من المتوقع أن تستمر الإجراءات والتدابير الاحترازية خلال شهر رمضان، وذلك بسبب “تعثر” الحملة الوطنية للتلقيح، بسبب عدم التزام الموردين للمغرب باللقاحات، ورضوخهم لضغوطات الدول الكبرى التي تريد أن تحظى بالأولوية في موضوع اللقاحات.

اترك هنا تعليقك على الموضوع