fbpx

فلاحوا الكردان يصعدون ضد قرارات اللجنة الجهوية للماء ويستعدون لخوض معارك قضائية واحتجاجية

كورونا بتارودانت

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

15 نوفمبر 2020 - 1:15 م

خالد أنبيري-عبّــر

 

 

في ظل المشاكل التي أصبح يعانيها فلاحوا منطقة الكردان بإقليم تارودانت بسبب قلة التساقطات المطرية، وبسبب القرارات المتخذة من طرف الجهات الوصية على قطاع مياه السقي بالجهة، عقد مكتبي جمعية مستعملي المياه المخصصة للاغراض الزراعية بتارودانت وجمعية منتجي الحوامض بالمغرب، اجتماعا أمس السبت، لمناقشة قرار اللجنة الجهوية للماء، والتي يترأسها والي جهة سوس ماسة، القاضي تخصيص 450 الف متر مكعب لسقي 10000 هكتار من الأراضي الفلاحية بمنطقة الكردان ابتداء من يوم الجمعة 13 نونبر الجاري لمدة 10 ايام، فيما خصصت 50 الف متر مكعب لحوض اوزيوة باقليم تارودانت.

 

وقد خلص هذا الإجتماع إلى رفض الحصة التي خصصتها اللجنة الجهوية للماء لسقي ضيعات الكردان، إضافة إلى أنه تم الإتفاق على رفع دعاوى قضائية من طرف فلاحوا منطقة الكردان ضد الوزارة والمسؤولين الترابيين الذين اتخذوا قرارات مجحفة في حقهم، حيث أجمع أعضاء المكتبين على إجراء خبرة معتمدة لإحصاء الخسائر التي تكبدها القطاع الفلاحي بتارودانت جراء قطع مياه السقي عليهم.

 

وبالإضافة إلى هذين القرارين، فقد تقرر أيضا خلال هذا الإجتماع التحضير لتنظيم وقفات احتجاجية على المستوى المحلي والجهوي والوطني للدفاع عن حقوق الفلاحين وساكنة المنطقة.

 

وقد استنكرت الجمعيتين في بلاغ لهما، اصدراه عقب انتهاء اجتماعهما، بشدة التراجع الخطير في كل ما تم إقراره في اجتماعات سابقة محتجين بصوت مرتفع على كل اجراءات وقرارات اللجنة الجهوية التي تدفع بهم الى الإفلاس والهجرة الى المجهول حسب تعبيرهم،

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب