فضيحة..مرضى وموتى كورونا بتازة يتعرضون للسرقة وممرضتين في قفص الإتهام

شفاء طبيبين
نشر في 13 نوفمبر، 2020

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

13 نوفمبر 2020 - 9:00 م

مراد زربي-عبّر

 

تعرض العديد من المرضى و الموتى، خصوصا بجناح “كوفيد19” بالمستشفى الإقليمي ابن باجة بتازة، للسرقة.

وذكرت مصادر محلية، أن أحد المواطنين نشر مقطع فيديو فضح من خلاله تعرض شقيقه للسرقة والمتمثلة في هاتف ومبلغ مهم من المال، وذلك بعدما فارق الحياة.

كما تعرضت سيدة أخرى لسرقة مجوهراتها “خاتم” بعد وفاتها، ولم يسلم طبيب بجناح “كوفيد19 ” بدوره وتعرض لسرقة هاتفه.

من جانبه، أمر الوكيل العام بمحكمة الإستئناف بتازة، الشرطة القضائية بالبحث في وقائع السرقة التي شهدها المستشفى الإقليمي ابن باجة.

وبحسب ذات المصادر، فقد استعانت عناصر الشرطة القضائية في بحثها بتسجيلات كاميرات المراقبة المثبتة بجناح “كوفيد19″، والتي أثبتت تورط ممرضتين التحقن بالمستشفى المذكور كعرضيات من طرف المجلس الإقليمي لتازة.

وبعد مواجهة الممرضتين بالمنسوب إليهما، أنكرتا في بادئ الأمر علاقتهما بالموضوع، إلا أنهما و وبعد مواجهتما بالأدلة والوقائع، انهارتا أمام أسئلة المحققين واعترفتا بالسرقة.

وتم الانتقال إلى منزل المتهمتين وبعد عملية التفتيش، تم استرجاع الهاتف النقال والمبلغ المالي الذي يخص المهاجر المغربي، في المقابل لازال البحث جاريا مع المتهمتين لمعرفة مصير هاتف طبيب من تاهلة وحلي لسيدة فارقت الحياة من تازة.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب