فضيحة: الذراع الدعوي للعدالة والتنمية يتهرب من أداء ملايين الدراهم لفائدة الدولة

صفاء بالي ـ عبّــر
علمت “عبّـر.كوم” من مصادر مطلعة أن الدراع الدعوي لحزب العدالة والتنمية، حركة التوحيد والإصلاح، مدينة لأحد صناديق الدولة بملايين الدراهم، و هو دين مستحق على أحد المشاريع التجارية والخدمية الذي أسسته الحركة ليكون مصدرا لتمويل أنشطة هذه الحركة، إلا أن هذا المشروع ظل يشتغل لسنوات دون أن يَفِي بالتزامته المالية للدولة، مما جعل الحركة عاجزة لحد الآن عن الوفاء بهذا الدين.
وأمام هذا الوضع أقدمت الحركة في محاولة منها للتهرب من المسؤولية القانونية و خوفا من فضيحة جديدة كتلك التي تفجرت قبل أشهر حول قضية الشيكات بدون رصيد، -أقدمت- على تفويت هذا المشروع إلى أحد أعضاء الحركة الذي كان مشرفا على المشروع.
واستنكر عدد من المطلعين على الملف و منهم أعضاء في هذا التنظيم ما قامت به قيادات حركتهم، معتبرين أن ما قامت به هذه الأخيرة يدخل في خانة التهرب الضريبي، خاصة و أنها حركة إسلامية تدعي للاستقامة والدعوة إلى الخير.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق