فرنسا..إدانة 11 شخص بتهمة التنمر الإلكتروني ضد مراهقة أساءت للإسلام

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
التنمر

تابعنا على جووجل نيوز

7 يوليو 2021 - 10:00 م

عبّر-متابعة 

 

أدان القضاء الفرنسي 11 شخصا بتهمة  التنمر الالكتروني، من خلال  إرسال رسائل مسيئة إلى مراهقة فرنسية نشرت مقاطع فيديو على الإنترنت تنتقد فيها الإسلام.

 

وقالت ميلا بعد إعلان الأحكام القضائية، التي تتراوح بين أربعة وستة أشهر مع إيقاف التنفيذ، يوم الأربعاء ” انتصرنا وسننتصر مرة أخرى”.

 

وكانت ميلا تبلغ من العمر 16 عاما عندما انتشر أول مقطع لها على تطبيق انستغرام.

 

ويقول محاميها إنها تلقت منذ ذلك الوقت 100 ألف رسالة كراهية، وتعيش تحت حماية الشرطة على مدار 24 ساعة.

 

وتبلغ الفتاة الآن 18 عاما، واضطرت إلى ترك المدرسة بسبب سوء المعاملة.

 

وجاءت تعليقاتها المعادية للإسلام بعد أن وصفها مدون مسلم بـ “مثلية قذرة”، عندما تحدثت عن حياتها الجنسية على إنستغرام.

 

وأحيت هذه الواقعة النقاش بشأن معنى حرية التعبير وحماية أطفال المدارس من التنمر الإلكتروني.

 

وأُحيل عشرة رجال وثلاث نساء تتراوح أعمارهم بين 18 و 30 عاما من مناطق مختلفة في فرنسا للمحاكمة بتهمة التحرش على الإنترنت في بداية يونيو ، واتُهم بعضهم بإرسال تهديدات بالقتل إلى المراهقة.

 

وعلى الرغم من ذلك أُسقطت دعوى قضائية مرفوعة على أحد المتهمين لعدم كفاية الأدلة، بينما أُفرج عن آخر بسبب مشكلة إجرائية.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب