fbpx

فرقة تحقيق خاصة تحل بزاكورة لفك لغز الجريمة التي راح ضحيتها الطفلة “نعيمة” وأنباء عن قرب تحديد هوية الجاني

تفاصيل جديدة

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

28 سبتمبر 2020 - 8:57 م

عبّر ـ متابعة

 

أكدت مصادر محلية أن دوار دوار تفركالت بجماعة مزكيطة إقليم زاكورة عرف وصول فرقة تحقيق خاصة تابعة للفرقة الوطنية للدرك الملكي وذلك بهدف الإسراع في فك لغز الجريمة الغامضة التي هزت الرأي العام الوطني.

محققو الدرك حلوا بمكان الحادث مرفوقين بالكلاب المدربة وتجهيزات تقنية متطورة، وهو ما قد يمكن من إيجاد طرف خيط يقود إلى تحديد هوية الجاني واعتقاله في أقرب الآجال.

وكانت الضحية قد اختفت عن الأنظار أواخر غشت الماضي، حيث لم يظهر لها أثر رغم نداءات البحث المتكررة التي نشرتها عائلتها، إلى أن عثر على جثتها المتحللة يوم أمس أحد الرعاة، إذ تم التعرف عليها من خلال ملابسها فقط.

 

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب