الرئيسية حوادث فتاة تذبح قاصرا بسبب كاميرا

فتاة تذبح قاصرا بسبب كاميرا

كتب في 13 يونيو 2019 - 5:50 ص
جريمة قتل

 

عبّر ـ الصباح

 

 

تسببت كاميرا مراقبة مثبتة بأحد منازل حي النهضة الشعبي بالمحمدية، في وفاة شاب قاصر يبلغ من العمر 17 سنة، على يد شابة من الحي نفسه, بعدما وجهت له طعنة قاتلة في العنق أردته قتيلا على الفور.

 

 

وأفادت مصادر “الصباح” أن المتهمة أحيلت (السبت) على الوكيل العام لاستئنافية البيضاء، فيما أحيل شقيقها على خلفية الملف نفسه على وكيل الملك بابتدائية المحمدية من أجل الضرب والجرح.

 

 

وأوردت مصادر عليمة “للصباح”، أن الضحية تشاجر يوم العيد مع صاحب المنزل حول مدى قانونية الكاميرات، قبل أن يمتد الشجار إلى اليوم الموالي، إذ سيعرف مشاركة عدد من أفراد أسرة صاحب المنزل، وتبادل الجميع الضرب، قبل أن تفاجئهم المتهمة، بسل سكين قامت بواسطته بذبح الضحية من الوريد وتركته غارقا في دمائه، حيث لفظ انفاسه الأخيرة في مسرح الجريمة.

 

 

وفورعلمها بالخبر، حلت بمسرح الجريمة مصالح الأمن بجميع تلويناتها، والسلطة المحلية، وقامت عناصر الشرطة العلمية والتقنية، برفع عدد من الصور من مسرح الجريمة، كما حجزت أداة الجريمة وقبضت على المتهمة.

 

 

وأضافت المصادر ذاتها، ان الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف، أصدر تعليماته للضابطة القضائية بالمنطقة الاقليمية لامن المحمدية، بفتح تحقيق في الموضوع، بالتحقيق والاستماع إلى المتهمة، بالإضافة الى الاستماع الى باقي أفراد الأسرة من أجل الوصول الى حقيقة الأسباب التي كانت وراء وفاة الشاب القاصر.

 

 

وصرح عدد من أبناء الجيران، أن صاحب المنزل يدعي أنه فوق القانون، وأنه يحتمي بجهات أمنية تضمن له الحماية والسند، وأنه داخل منزله يوجد عدد كبير من السيوف والأسلحة البيضاء، بالإضافة الى عصي خاصة برجال الأمن، يهدد بها كل أبناء الحي. ويعتبرها حجة مادية تؤكد تقربه من عناصر أمنية، مؤكدين في الوقت ذاته، أن تثبيته الكاميرات خارج منزله، غرضه التجسس ومراقبة عورات النساء في الحي.

 

 

يشار إلى أن حي النهضة يضم سكان أكبر وأقدم الأحياء الصفيحية بالمحمدية، وكان بمثابة نقطة سوداء بالمدينة بسبب وقوعه وسط أحياء منطقة العالية، ومجاورته لأكبر شوارع المحمدية (شارع المقاومة) الأمر الذي كان يشوه جمالية المنظر بمدينة المحمدية، بسبب تكدس أزيد من 2000 أسرة بداخل منازله الصفيحية، في ظروف تفتقد لأبسط متطلبات العيش الكريم.

 

 

ومنذ إحداث حي النهضة أضحى قبلة لمواطنين يتحدرون من منطقة جنوب الصحراء في إفريقيا، ويكترون غرفا به مقابل مبالغ مالية هزيلة. كما أن الحي يضم عددا كبيرا من تجار المخدرات والخمور وغيرها.

 


شاهد ايضا:

 

العاهل الأردني يعرب عن امتنانه للملك محمد السادس على مواقفه المشرفة الداعمة للقدس

انهيار سقف مستشفى على رؤوس المرضى والمسؤولين آوت

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة
التالي