fbpx

فاس.. شابة مغربية مقيمة بإسبانيا تنهي حياتها بشكل مروع

عشريني يضع حدا لحياته بالدار البيضاء

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

26 أكتوبر 2020 - 11:59 م

محمد مسعودي – عبّر

 

وضعت شابَّة مغربية مقيمة بالديار الاسبانية، مساء اليوم الاثنين، حد لحياتها عن طريق الإلقاء بنفسها من سطح منزل عائلتها الكائن بحي المصلى بمنطقة عين قادوس بتراب مقاطعة المرينيين بمدينة فاس.

وقال مصدر خاص لجريدة “عبِّر” أن المنتحرة البالغة من العمر 35 سنة، قفزت من سطح المنزل في ظروف غامضة لتلقى مصرعها على الفور، مشيراً إلى أن مصادر مقربة من الهالكة، رجحت أن تكون اضطرابات نفسية كانت تعاني منها قيد حياتها، وراء اقدامها على إنهاء حياتها.

وأكد مصدرنا، أن السلطة المحلية وعناصر الأمن الوطني حلت بمكان الحادث وقامت بالمتعين، كما فتحت تحقيقا معمقا، لتحديد ظروف وملابسات انتحار الشابة بتلك الطريقة “المروِّعة”.

إلى ذلك، جرى نقل جثمان الهالكة على متن سيارة اسعاف إلى مستودع الأموات بالمركز الاستشفائي الجهوي “الغسًّاني” بمدينة فاس، بغية اخضاعه للتّشريح الطبيّ، بناء على أوامر قضائية.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب