فاس.. خبرة على هاتف تلميذة وضعت حد لحياتها والسبب علاقة عاطفية للأسف ..

انتحار

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

9 يناير 2021 - 7:40 م

عبّر + صحف

 

أمرت النيابة العامة بابتدائية تاونات، بإخضاع هاتف تلميذة انتحرت، إلى خبرة تقنية بالمختبر المختص لدى الدرك الملكي للتثبت من اتصالاتها السابقة لانتحارها، بعدما حامت شكوك حول احتمال وجود علاقة عاطفية قد تكون وراء شنق نفسها مساء الثلاثاء، في دوار عين باردة بجماعة البيبان بدائرة غفساي. وحجزت عناصر الدرك بالمركز الترابي بغفساي، الهاتف ووضعته رهن إشارة المختبر لفائدة البحث الجاري في أسباب الانتحار، بعدما أنجزت محضر معاينة للجثة معلقة بحبل موصول لعمود بسقف منزل أسرتها، والتقاط صور لها قبل نقل الجثة لمستودع الأموات بمستشفى الغساني بفاس لإخضاعها إلى التشريح الطبي.

ويلف الغموض أسباب وظروف وحيثيات انتحار الضحية “س. أ” التلميذة بالسنة الثانية باكلوريا بثانوية الإمام الشطيبي التأهيلية بغفساي، خاصة أنها كانت مجتهدة ومجدة في دراستها ومشهود لها بين معارفها وعائلتها بنبل الأخلاق وحسن السيرة، قبل مفاجأة الجميع بانتحارها، الذي خلف حسرة كبيرة بين أصدقائها.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب