غوتيريش: توصلت برسالة الملك محمد السادس وتدخل المغرب في الكركرات سلمي ولا رجعة فيه

تقارير كتب في 10 أكتوبر، 2021 - 13:12
رسالة

يسرى هتافي ـ عبّــر 

 

غوتيريش: توصلت برسالة الملك محمد السادس وتدخل المغرب في الكركرات سلمي ولا رجعة فيه

 

أطلع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس أعضاء مجلس الأمن، في تقريره حول الصحراء المغربية، و الذي جرى نشره بست لغات على الرسالة الملكية الموجهة من طرف جلالة الملك محمد السادس والتي تؤكد الطابع الذي لارجعة فيه للتدخل السلمي الذي قامت به المملكة على مستوى معبر الكركرات الحدودي لاستعادة حرية التنقل المدنية و التجارية.

 

حيث أشار الأمين العام للأمم المتحدة إلى الرسالة التي وجهها له صاحب الجلالة بتاريخ 21 نوفمبر 2020، و التي أكد من خلالها أن الإجراءات المتخذة من طرف المغرب لارجعة فيها، مع تأكيده على التشبت بإتفاقية وقف إطلاق النار.

 

غوتي

وأوضح الأمين العام للأمم المتحدة أن استطلاعات المينورسو بواسطة مروحية فوق الكركرات مكنت من رصد 12 عنصرا مسلحا من البوليزاريو بزي عسكري في المنطقة العازلة، و فضلا عن 8 مركبات إثنان منها مجهزة بأسلحة من نوع ثقيل.

 

وسجل غوتيريش أنه قد جرى إعلام البوليساريو من طرف المينورسو بأن تواجدها بالكركرات يشكل خرقا واضحا للاتفاقية العسكرية رقم 1، مبرزا مطالبة المينورسو البوليساريو بسحب عناصرها المسلحين من المنطقة العازلة.

 

انتكاسة جديدة للميليشيات بعد تأييد مجلس الأمن لتدخل المغرب بالكركرات

وأضاف غوتيريش أن المينورسو سجلت عدم وقوع أي ضحية خلال أحداث 13 نونبر، مؤكدة هروب ميليشيات البوليساريو بشكل مباشر فور تدخل القوات المسلحة الملكية.

 

وفي سياق متصل أشار الأمين العام للأمم المتحدة إلى رسالة أخرى موجهة من طرف جلالة الملك بتاريخ 12 نوفمبر2021، و التي دعا فيها لمضاعفة الجهود لوضع حد نهائي وسريع للأعمال الاستفزازية التي تقوم بها جبهة البوليساريو، مضيفا أن المغرب وبحكم احترامه للشرعية الدولية سيتحرك حسب الضرورة، لاستعادة حرية الحركة و التنقل في معبر الكركرات.

 

ويأتي تأكيد الأمين العام للأمم المتحدة و المينورسو على وجود ميليشيات مسلحة بالأسلحة في أكتوبر نوفمبر بالكركرات بمثابة تكذيب الادعاءات الكاذبة و التي تحاول مغالطة الأمور و تزعم أن العناصر المدنية وحدهم من كانوا متواجدين في تلك الأثناء.

 

و الجدير بالذكر أن التدخل السلمي و المشروع الذي قام به المغرب لتحرير المعبر الحدودي الكركرات لقي إشادة قوية من طرف عدد من الدول و المنظمات الدولية و الإقليمية.

 

"البوليساريو" منزعجة

اترك هنا تعليقك على الموضوع