ذكريات مع الكرة..عندما أوقف الفراعنة طموحات “الأسود” في الفوز بكأس إفريقيا بمصر 1986

رياضة كتب في 6 يناير، 2022 - 14:00 تابعوا عبر علىAabbir DMCA.com Protection Status
أسود

فؤاد جوهر ـ عبّــر

 

كثيرة هي الخيبات والنكسات التي لازمت أسود الأطلس في مشاركاته السابقة ببطولات كأس افريقيا للأمم، ّعبر العديد من الدورات، ليخرج طيلة هذا النشاط الكروي بلقب وحيد تم تحقيقه سنة 1976.

 

جريدة “عبّر.كوم”، ارتأت أن تقرب متتبعيها الأوفياء، قبيل أيام من انطلاق التظاهرة الرياضية الأشهر على الصعيد القاري، بمقتطفات من أهم الخيبات المنتخب المغربي في العرس القاري.

 

التناغم والإنسجام، كانا هما العنوانين البارزين لكتيبة المهدي فاريا، الذي كان يدخن سيجارته بكل هدوء في ملاعب افريقيا، حيث استطاع أن يقود الأسود الى تأهل تاريخي الى مونديال ميكسيكو 1986.

 

و بخبرة الجيل الذهبي، تحت قيادة العملاق بادو الزاكي الذي حافظ على نظافة شباكه طيلة الإقصائيات، بإستثناء هدف وحيد دخل مرماه أمام منتخب ليبيا، كان الأمل قائما على أن ينتزع الأسود اللقب من أرض الفراعنة.

 

استهل المنتخب المغربي مشوارهم بأرض الفراعنة، بتعادل سلبي أمام الخضر، الذين ضمنو ورقة المرور الى كأس العالم في ديربي مغاربي، لم يرقى الى تطلعات الجماهير العريضة، التي راهنت على أن تكون المبارة نارية، وذات اداء كبير بين المنتخبين.

 

وخرج المنتخب المغربي بتعادل ايجابي أمام رفقاء النجم روجي ميلا، الذي سجل الهدف الذي عادل به الكفة، لتكون الأنظار موجهة الى اللقاء الحاسم المصيري.

ونجح المتمرس الأسمراني ميري كريمو، في تسجيل الهدف الوحيد أمام زامبيا، ليقود كتيبة الأسود رفقة الجيل الذهبي الى نصف نهائي تاريخي أمام الفراعنة صاحب الأرض والجمهور.

 

الأنفاس احتبست في مصر مع اقتراب انتهاء الشوط الثاني لنصف النهاية على الإنتهاء، خصوصا مع الشهرة الواسعة التي كان يحظى بها العملاق بادو الزاكي في صد ضربات الجزاء، غير أن هدف قاتل للاعب طاهر أبو زيد في اللحظات الأخيرة، من ضربة خطأ قيل عنها الشيئ الكثير، وضع حدا لمغامرة الأسود في كأس افريقيا بمصر 1986.

 

وحرمت هذه الهزيمة القاسية في الأنفاس الأخيرة، واحد من أحسن الأجيال التي مرت من التتويج بكأس افريقيا، وهو ما تأكد لاحقا بمشاركة تاريخية في كأس العالم بمكسيكو1986، وتأهل تاريخي الى الدور الثاني عن جدارة واستحقاق.

تابعوا عبر علىAabbir

اترك هنا تعليقك على الموضوع