عملية نصب على قضاة ومواطنين في سيارت فاخرة تستنفر أمن برشيد

عبّــر ـ صحف

 

استنفرت عملية نصب على قضاة ومواطنين الأمن بمدينة برشيد، بعد أن باع صاحب وكالة لتأجير السيارات عربات فاخرة للضحايا سالفي الذكر قبل أن تحجزها شركة القروض التي لا تزال الوكالة مدينة لها بمبالغ مالية ضخمة، حسب “المساء”.

 

 

وأوضحت اليومية أن صاحب وكالة تأجير السيارات باع العربات المذكورة إلى الضحايا بناء على رفع يد يؤكد أن السيارات أصبحت في ملكيته، وأنها لم تعد مدينة بأي أقساط لشركة القروض؛ فيما تبيّن، بعد تقديم رفع اليد إلى المصالح المختصة التابعة لوزارة التجهيز والنقل، أنه مزور.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق