“عاش ملكهم ومات تبوننا”..هكذا علق مهاجرون جزائريون غاضبون على الالتفاتة الملكية بتسهيل عودة الجالية المغربية لأرض الوطن

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
عاش ملكهم ومات تبوننا

تابعنا على جووجل نيوز

15 يونيو 2021 - 7:46 م

زربي مراد – عبّر

 

جرت التفاتة الملك محمد السادس اتجاه الجالية المغربية المقيمة بالخارج، والمتمثلة في إعطاء تعليماته السامية لشركات الطيران بتسهيل عودة مغاربة العالم بأثمنة مناسبة لأرض الوطن، (جرت) على الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، ونظام العسكر غضب الجالية الجزائرية ووضعتهم في موقف لا يحسدون عليه.

و صبت الجالية الجزائرية المقيمة في الخارج جام غضبها على “تبون” وجنيرالات العسكر، بمجرد أن تناهى لمسامعها خبر إعطاء الملك محمد السادس تعليماته لمختلف المصالح المعنية في المملكة من أجل تسهيل عودة الجالية المغربية إلى الوطن، من خلال تخفيض أثمنة التذاكر وتعبئة كافة الموارد اللوجيستية.

و اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي بالتدوينات الغاضبة للمهاجرين الجزائريين، موجهين مدفعيتهم الثقيلة باتجاه “تبون” وباقي أفراد العصابة، متسائلين عما يمنع دولة الغاز والبترول لتحدو حدو جارها المغرب بتسهيل عودة أبناء شعبها إلى الديار وزيارة الأهل بعد قطيعة طويلة فرضتها جائحة كورونا.

 

و استغربوا عدم تفويت “تبون” لأية فرصة لمهاجمة المغرب، داعينه إلى مجاراته في هكذا مبادرات ومعاندته في هكذا التفاتات، معتبرين الخطوة المغربية مثالا عن الدولة التي تحترم شعبها وما فعله مسؤولوهم مثالا عن الدولة التي تحتقر شعبها.

و في ذات السياق، علق أحد النشطاء الجزائريين عن الموضوع قائلا:”عاش ملكهم ومات تبونونا”.

و علق آخر ساخرا:”الرجاء من السلطات الجزائرية الرد على العدوان المغربي بتخفيض أسعار تذاكر الطيران للجالية، أيا ورونا شطرتكم يا عصابة”.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب