عادات نومك قد تصيبك بأمراض قاتلة !

الاسرة والصحة كتب في 29 ديسمبر، 2022 - 16:36 تابعوا عبر على Aabbir
عادات النوم

 

يحذر الخبراء من أن عادات النوم خلال الليل قد تشير إلى بعض الأشياء الخاصة بصحتك، وخاصة الوقت الذي تقضيه في النوم، وفقا لصحيفة ذا صن البريطانية.

وضعية نومك قد تصيبك بأمراض قاتلة

قال خبير النوم جيف سبايرز: “ليس هناك من ينكر أن مقدار النوم الذي نحصل عليه مهم للغاية لصحتنا ورفاهيتنا، لكننا غالبًا ما نتجاهل روتيننا اليومي لوقت النوم.

وأضاف: “كثيرًا ما أسمع الناس يقولون أشياء مثل أنا مجرد شخص يعيش بقليل من النوم والحقيقة هي أننا لم نولد بهذه العادات في النوم، فنحن جميعًا نقع في روتين وقت النوم الخاص بنا وأن أنماط النوم الشخصية هذه هي التي تؤثر على صحتنا”.

وتابع: ” غالبًا ما تتغير جداول نومنا عندما تتغير صحتنا أو نمط حياتنا، لذلك إذا حددناها يمكننا معرفة تأثيرها على صحتنا ويمكننا محاولة تغييرها”.

وفيما يلي مخاطر النوم أقل من الوقت المطلوب:

نقص في فيتامين د

يؤدي النوم في الساعات الأولى من الصباح والاستيقاظ في وقت متأخر من الصباح إلى فقدان قدر كبير من ضوء النهار، خاصة في أشهر الشتاء، ويمكن أن يؤدي نقص فيتامين د إلى تشوهات العظام وضعف العضلات وضعف جهاز المناعة، إلى جانب زيادة خطر الإصابة بالاكتئاب والقلق.

الكثير من الكافيين

قد يكون الذهاب إلى الفراش متأخرًا علامة على وجود الكثير من الكافيين في نظامك الغذائي.

في المتوسط ​، يبلغ عمر نصف الكافيين خمس ساعات، ولكن تظهر الأبحاث أن الاستمتاع بالكافيين قبل ست ساعات أو أقل قبل النوم يمكن أن يقلل بشكل كبير من جودة نومك وقدرتك على النوم.

ويوصي الخبراء بوقف أي استهلاك للكافيين قبل ست ساعات من الذهاب إلى الفراش، وهذا يشمل الشوكولاتة الداكنة والقهوة والشاي.

ليس لديك إيقاع يومي صحي

يُعرف بإيقاع الساعة البيولوجية (أو ساعة الجسم)، وهو يشير إلى التغيرات الجسدية والعقلية والسلوكية التي نمر بها على مدار 24 ساعة، ويضمن لك الحصول على إيقاع يومي جيد وفعال الحصول على نوم جيد.

إحدى الطرق الرئيسية التي يحافظ بها الجسم على إيقاع صحي هي التعرض لضوء النهار أثناء النهار والظلام في المساء، فعندما ندخل في روتين وقت النوم المتمثل في الذهاب للنوم في وقت متأخر من المساء (أو في الساعات الأولى من الصباح)، يمكن أن يكون ذلك علامة على أن إيقاعنا اليومي غير متزامن.

بدون الإشارة التي نحتاجها من الساعة الداخلية لجسمنا، يمكننا أن نكافح لنشعر بالنعاس عندما ينبغي لنا ذلك، ونتيجة لذلك، غالبًا ما يتم تقليل إجمالي كمية النوم التي نحصل عليها نظرًا لأن إيقاع الساعة البيولوجية المعطل يمنحنا نومًا أقل جودة وأقل جودة.

هذه الأطعمة تعيد حاسة الشم لك.. لا تجعل منزلك يخلو منها

 

عندما تكون ساعات أجسامنا غير متزامنة، نحصل على نوعية نوم أقل جودة وتظهر الدراسات أن فقدان النوم الجيد باستمرار يؤدي إلى زيادة خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والأوعية الدموية، ويمكن أن يشير قلة النوم المنتظم الجيد إلى أمراض الكلى والسكري والسكتات الدماغية.

كوفيد طويل الأجل
قد يبدو الأمر مفاجئًا، لكن صعوبة النوم هي عرض شائع لفيروس كورونا لفترات طويلة، وقد يكون هذا بسبب عوامل مثل الإجهاد أو استجابة المناعة الذاتية للفيروس.

الإصابة بالاكتئاب أو القلق
وفقًا لدراسة أجريت عام 2019، يعاني ما يقرب من 90 في المائة من الأشخاص المصابين بالاكتئاب من رداءة نوعية النوم، ويمكن أن تؤثر المعاناة من الحالة المزاجية السيئة أو القلق بشدة على قدرتنا على النوم وعلى إيقاع الساعة البيولوجية لدينا بسبب الاختلالات الكيميائية في الجسم.

لديك نظام غذائي عالي الدهون
وجد الباحثون أن الوجبات الغذائية الغنية بالدهون تؤدي إلى جودة أقل، ونوم حركة العين السريعة، وزيادة الاستيقاظ أثناء الليل.

عبّر ـ مواقع متخصصة 

اترك هنا تعليقك على الموضوع