عاجل.. ايداع رئيس الجماعة المتهم بسب وإهانة عامل إقليم تارودانت السجن الفلاحي

الأولى كتب في 14 يونيو، 2020 - 13:32 تابعوا عبر على Aabbir
محكمة الابتدائية

عبّر-خالد أنبيري

 

 

قررت النيابة العامة بالمحكمة الإبتدائية بتارودانت، قبل لحظات متابعة رئيس المجلس الجماعي لافريجة والمتنمي لحزب العدالة والتنمية، في حالة اعتقال، على خلفية تورطه في تسجيل صوتي يضم عبارات مشينة وسب وقذف في حق عامل اقليم تارودانت، تم تداوله على نطاق على تطبيق التراسل الفوري واتساب، حيث تم إحالته على السجن الفلاحي بتارودانت في انتظار انطلاق أطوار محاكمته.

 

وحسب مصدر مطلع، لموقع “عبّر.كوم”، فقد أحالت عناصر الضابطة القضائية بالمنطقة الإقليمية للأمن بتارودانت، الرئيس الموقوف صباح اليوم على وكيل الملك بالمحكمة الإبتدائية بذات المدينة، بعدما تم اعتقاله أول أمس من طرف عناصر أمنية تابعة لفرقة الشرطة القضائية، بشقة سكنية بمدينة أكادير، بسبب البحث عنه وطنيا للإشتباه في تورطه في تسجيل صوتي يضم عبارات مشينة وسب وقذف في حق عامل اقليم تارودانت، تم تداوله على نطاق على تطبيق التراسل الفوري واتساب.

 

وأضاف ذات المصدر، أن النيابة العامة تابعت الرئيس الموقوف، طبقا للفصل 2 – 447 من القانون الجنائي بتهمة استعمال الأنظمة المعلوماتية، وبث أو توزيع ادعاءات أو وقائع كاذبة، بقصد المس بالحياة للأشخاص أو التشهير بهم، والفصل 263 من القانون الجنائي بتهمة اهانة موظف عمومي، حيث تقرر تحديد غدا الإثنين 15 يونيو الجاري، كأول جلسة لمناقشة ملف القضية.

 

جدير بالذكر، أن عامل إقليم تارودانت، كان قد تقدم بشكاية لوكيل الملك بابتدائية تارودانت، ضد الرئيس المذكور، بسبب شريط صوتي تم تداوله عبر تطبيق “الواتساب”، قيل بأنه للرئيس الموقوف، والذي يتضمن عبارات قدحية وسب وقذف في حق عامل الإقليم، الشيء الذي أنكره الرئيس أمام الضابطة القضائية أثناء البحث الأولي معه، ليتم حجز هاتفه وعرضه على الخبرة القضائية التي أتبثت تورطه، ما دفع النيابة العامة بتارودانت لإصدار مذكرة بحث في حقه بعدما اختفى عن الأنظار خلال الأيام الأخيرة.

اترك هنا تعليقك على الموضوع