عاجل.. السهلي النائب الأول للمنسق الوطني للحزب المغربي الحر يتبرأ من بلاغ زيان ويعلن استقالته من الحزب

عاجل.. السهلي النائب الأول للمنسق الوطني للحزب المغربي الحر يتبرأ من بلاغ زيان ويعلن استقالته من الحزب

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

26 نوفمبر 2020 - 2:19 م

عبّر ـ الرباط

 

أكد المحامي و الناشط الحقوقي، سعد السهلي، أن الوضع الداخلي في الحزب المغربي الحر، يتسم بالضبابية وعدم الوضوح، و هو الأمر الذي دفعه للاستقالة من الحزب قبل أشهر، بعد أن كان يشغل منصب النائب الأول للمنسق الوطني، الذي هو محمد زيان.

و شكك السهلي، في تصريح خص به عبّركوم، وذلك على خلفية البلاغ الذي أصدره الحزب المغربي الحر، مساء أمس الأربعاء، و الذي دعا فيه إلى حل أحد المؤسسات الأمنية السيادية، بأن يكون البلاغ صادر عن المؤسسات الحزبية، معتبرا أنه لا يمكن أن يكون هناك إجماع داخل الحزب حول كل ما ينشره أو يصدر عن منسقه الوطني، محمد زيان.

و أشار المتحدث، إلى أن هذه المواقف و القرارات الانفرادية لزيان، وضعت عدد من أعضاء الحزب و قيادته المفترضة في مواقف محرجة، أولا من حيث عدم اتفاقهم عليها، و ثانيا من حيث أنهم لم يكن لهم علم بها.

وكان الحزب المغربي الحر، الذي يتزعمه، المحامي و النقيب السابق، محمد زيان، قد أصدر بلاغا يدعوا فيه إلى حل المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، بعلة أنها لا تفيد في شيء، مما طرح مجموع من علامات الاستفهام حو الأهداف و الخلفيات التي أدت إلى صدور هذا البلاغ.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

 
مشاركة فيسبوك تويتر واتساب