fbpx

صينية تلقى حتفها حرقا على يد طليقها على المباشر

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

2 أكتوبر 2020 - 7:30 م

عبّر-متابعة

 

لقت فتاة مؤثرة على الإنترنت حتفها خلال بث مباشر على تطبيق صيني مشابه “لتيك توك”، بعد إقدام زوجها السابق على إحراقها أثناء عملية التصوير.

 

وكانت الفتاة التي تدعى “لامو” ذات شعبية على تطبيق “دوين” الصيني، المشابه “لتيك توك”، حيث كان لديها مئات الآلاف من المتابعين.

 

ووفقا لموقع “يوث ديلي” الصيني، فأن طليق لامو اقتحم منزلها أثناء تصويرها بث مباشر على التطبيق، ليقوم بسكب الوقود عليها، قبل أن يقوم بإضرام النار في جسدها، في سبتمبر الماضي.

 

وبعد أسبوعين في المستشفى، ومعاناتها من حرائق بنسبة 90 بالمئة من جسدها، توفيت لامو، في مقاطعة سيشوان الصينية، متأثرة بحروق من الدرجة الأولى.

 

ووفقا للموقع الصيني، فأن زوج لامو السابق كان لديه سوابق في حوادث العنف المنزلي، وسبق له أن ضربها وهاجمها في أكثر من مناسبة، قبل الطلاق.

 

وأثارت الواقعة التي لم تظهر في البث المباشر، حيث توقف البث بعد دخول طليقها مباشرة، جدلا واسعا في الصين، حول العنف الذي تتعرض له النساء.

 

واستخدم أكثر من 70 مليون شخص على موقع التواصل الاجتماعي الصيني “ويبو” وسم لامو، وناقشوا الحادث القاتل الذي تعرضت له الفتاة الشهيرة.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب