شقيقة دنيا باطمة تتذكر معاناتها في سجن لودايا وتسأل الله أن يعوضها خيرا

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
ابتسام بطمة وعلى نهج أختها دنيا تنشر صورة مثيرة بروب الحمام وتشعل غضب متابعيها

تابعنا على جووجل نيوز

3 مايو 2021 - 10:12 م

زهور المغاري ـ عبّر

 

يبدو أن شقيقة دنيا باطمة، ابتسام باطما لا زالت متؤثرة بالسنة السوداء التي قضتها داخل سجن لودايا، بسبب قضية حساب “مون بيبي” إذ عبرت عن ذلك الوجع في بوسطات على حسابها الشخصىي بإنستغرام.

و قالت ابتسام أن تلك الفترة كانت تعيش المعاناة، خصوصا أنها أم، وكانت تنام وحيدة بعيدة عن ابنتها وأهلها، رغم الطمأنينة التي كانت في قلبها أن هذا امتحان وسيمر وستحصل على حقها عاجلا أم آجلا.

وأردفت شقيقة دنيا باطمة أنها كانت تنظر دوما إلى الحائط بجانبها وتبتسم راجية من الله أن يعوضها خيرا عما حدث لها.

وأمام البوح الخفيف عن ما عانته ابتسام في السجن جراء قضية “حمزة مون بيبي”، طالب عدد من المعلقين منها أن تبتعد عن المشاكل التي من شأنها أن تورطها في قضية مشابهة لما وقع سلفا، والاهتمام بأسرتها وعدم الإساءة للآخرين.

يذكر أن ابتسام باطما غادرت سجن الأوداية شهر مارس الماضي، بعد أن قضت محكوميتها المتمثلة في سنة سجنا، بسبب متابعتها وشقيقتها دنيا باطمة بتهم المشاركة في الولوج إلى المعالجة الآلية للمعطيات عن طريق الاحتيال، وبث أقوال وصور بدون الترخيص من الغير.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب