شاب يضع حدا لحياته بعد تدوينات مثيرة على الفيسبوك

حوادث كتب في 10 أغسطس، 2018 - 23:02 تابعوا عبر علىAabbir DMCA.com Protection Status

عبّر- متابعة
“إخترت أن تكون نهايتي (نقطة بدايتي في الأزلية اﻹلهية)، كلما اشتد علي اﻷلم في منطقة القلب نسيت منطقة العنق، ولذلك إخترت أن أعدم نفسي بالمشنقة”، بعد أيام من هذه الكلمات، التي ربما لم يأبه لها أي من متابعيه وزملائه، وضع “م.ل” الكاتب المحلي السابق لحركة “الشبيبة الديمقراطية التقدمية”، التابعة لـ”الحزب الإشتراكي الموحد”، بتيفلت، أول أمس الأربعاء 8 غشت الجاري، حدا لحياته.

وأفادت مصادر متطابقة، أن انتحاره جاء بعد ”مجموعة من المشاكل التي سببتها له تدويناته الفيسبوكية مع عائلته ومحيطه داخل الحي الذي كان يقطن به، حيث عاش آخر أيامه يبيت في العراء و دائم المشاداة الكلامية مع أبناء الحي“.

وعاينت “عبّر كوم” حائط الهالك على الموقع الإجتماعي فيسبوك، الذي لاحظت فيه مجموعة من تدوينات الهالك قيد حياته خلال الأيام الأخيرة، التي تفاعل معها مجموعة من المتابعين، منهم من يوجه له انتقادات لاذعة بخصوص منشوراته التي عبر فيها عن توجهاته الفكرية وظروفه الاجتماعية، معتبرينها تطاولا على “الدين”، فيما اتفق معها آخرون معتبرينها حقيقة أو حرية تعبير.

تابعوا عبر علىAabbir

اترك هنا تعليقك على الموضوع