سيدي افني..وفاة سيدتين وانقطاع مجموعة من المحاور الطرقية بسبب الفيضان

 

عبّر ـ مواقع

يشهد إقليم سيدي إفني منذ زوال يومه الجمعة زخات عاصفية قوية، تسببت في حدوث فيضان بعدد من الجماعات، كما انقطعت مجموعة من المحاور الطرقية.

وأوضح رئيس المجلس الإقليمي لسيدي إفني إبراهيم بوليد في تصريح لموقع القناة الثانية 2M.ma أن الفيضان أسفر عن “وفاة سيدتين، كما تم إنقاذ سيدتين من الغرق في حين أن سيدة أخرى لا تزال في عداد المفقودين”.

وأضاف بوليد “أنه بحكم طبيعة الإقليم الجغرافية، فقد تسبب الفيضان في انقطاع مجموعة من المحاور الطرقية، أبرزها بجماعة تانكرفا، أربعاء أيت عبد الله، اثنين أملو، الطريق الرابطة بين امي نفاست وكلميم، إلى جانب الطريق الرابطة بين امي نفاست واصبويا على مستوى منطقة ووغران”.

وكانت مديرية الأرصاد الجوية الوطنية قد افادت بانه من المرتقب أن تكون هناك زخات رعدية محليا قوية يومه الجمعة من الساعة الحادية عشرة صباحا وإلى غاية منتصف الليل، بعدد من مناطق المملكة.

وأوضحت المديرية في نشرة جوية خاصة، أن هذه الزخات الرعدية التي ستكون في الغالب مصحوبة بتساقط حبات الب ر د وهبوب رياح قوية حسب المناطق، ستهم أقاليم أكادير إداوتنان، والحوز، وآسا- الزاك، وأزيلال، وبني ملال، وبرشيد، وبولمان، وشيشاوة، واشتوكة آيت باها، وقلعة السراغنة، والرشيدية، والسمارة، والصويرة، والفقيه بنصالح، وكلميم، وإنزكان آيت ملول، والخميسات، وخنيفرة، وخريبكة، ومراكش، وميدلت، وورزازات، والرحامنة، وآسفي، وسطات، وسيدي بنور، وسيدي إفني، وطانطان، وتارودانت، وطاطا، وتنغير، وتيزنيت، واليوسفية، وزاكورة.

وخلال يوم غد السبت، ستهم زخات رعدية ابتداء من الحادية عشرة صباحا إلى منتصف الليل، أقاليم أكادير إداوتنان، والحوز، وأزيلال، وبني ملال، وشيشاوة، واشتوكة آيت باها، والحاجب، وقلعة السراغنة، والسمارة، والصويرة، والفقيه بنصالح، وكلميم، وإفران، وإنزكان آيت ملول، والخميسات، وخنيفرة، وخريبكة، ومراكش، وورزازات، والرحامنة، وصفرو، وسطات، وسيدي إفني، وتارودانت، وطاطا، وتنغير، وتيزنيت، واليوسفية وزاكورة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق