سلطات مليلية المحتلة ترفض تسجيل ابناء المغاربة بالمدارس بعد الحصار الإقتصادي..

 

عبّر ـ الناظور

أفقدت الضربة القاضية التي وجهها المغرب لاقتصاد مليلية المحتلة مسؤولي المدينة صوابهم حيث شرعوا في البحث عن طريقة للرد على المغرب، إذ لم يجدوا سوى أطفال صغار لا ذنب لهم كوسيلة للانتقام.

وفي هذا الصدد، منعت وزارة التعليم بمليلية المحتلة ما يقارب 700 طفل مغربي من التسجيل بمدراس المدينة رغم تواجدهم داخل الثغر المحتل، وذلك بحجة إقامتهم بطريقة غير نظامية.

وطالب حاكم المدينة من أسر الأطفال إعادتهم للمغرب إن أرادوا الدراسة والتحصيل مؤكدا أنه لن يسمح بتسجيلهم خاصة وأن مدارس المدينة تعاني من الاكتظاظ.

هذا وبات الأطفال الضحايا في وضع لا يحسد عليهم، إذ أصبحوا مهددين بسنة بيضاء خاصة وأنهم يقطنون بالمدينة المحتلة وليس بإمكانهم التنقل إلى بني نصار أو الناظور للدراسة.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق