fbpx

سلطات مليلية المحتلة ترغم العالقين المغاربة على توقيع قرار “النفي”

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

28 سبتمبر 2020 - 11:00 م

مراد هربال ـ عبّــر

 

 

أفادت مصدر إعلامية اسبانية ، أن سلطات مليلية المحتلة، أقدمت خلال اليومين الماضيين، على إجبار عدد من المغاربة العالقين بالثغر المحتل، على توقيع، قرار يقضي بعدم دخولهم مليلية مرة أخرى.

 

 

وحسب شهادات بعض المواطنبن العالقين لـ” عبّر.كوم”، فإن عناصر من الأمن الوطني الإسباني، أقدموا يوم الخميس والجمعة ، على نقل عدد منهم، نحو مقر الشرطة،وفور وصولهم، طالبوهم بتوقيع وثائق، تروم “نفيهم”، حين إعادتهم نحو المملكة المغربية ،والمتوقع ان تفتح الحدود لهذا الغرض ابتداءا من 30شتنبر المقبل.

 

 

وأشار المصدر ذاته، أن عدد الأفراد الذين أرغمتهم السلطات الإسبانية لتوقيع القرار (إجباريا)، بلغ أزيد من 40 مواطنا مغربيا عالقا بالمدينة المحتلة، مردفا أن بعضهم رفض التوقيع، على الإجراء، الذي اعتبره البعض، ردة فعل (صبيانية)، من طرف السلطات المليلية، استغلالا للظرفية الإقتصادية الصعبة التي تعيشها المدينة، منذ إعلان حالة الطوارئ الذي أدى إلى الإغلاق الاضطراري للمعابر الحدودية مع الناظور.

 

 

وقالت “ف.ن ” عالقة في مليلية المحتلة منذ ازيد من ستة اشهر :”سلطات المدينة المحتلة، رفضت حتى تمتيعنا بأبسط الحقوق المكفولة بقوة القانون، بعد رفض طلبهم بتعيين محامين ومترجمين يوضحون لهم، ما يوقعون عليه، إذ أن غالبيتهم، يعانون من عدم معرفتهم للغة الإسبانية، ما يشكل لهم عائقا للتواصل”

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب