رسالة آينشتاين حول الله و اليهودية بـ 2.89 مليون دولار

عبّر-وكالات

بيعت رسالة كتبها ألبرت آينشتاين بخط اليد، وتناول فيها تصوره لله والدين ومعنى الحياة بمبلغ مليونين وتسعة وثمانين ألف دولار، وذلك خلال مزاد علني نظمته دار “كريستيز” للمزادات في نيويورك بالولايات المتحدة. وكان سعر الرسالة المثيرة للجدل، والتي خطها أشهر عالم قد قدر بين مليون ومليون ونصف المليون دولار.

 

الرسالة مكتوبة باللغة الألمانية، وتعود للعام 1954، وقد وجهها ألبرت آينشتاين إلى الفيلسوف إريك غوتكيند، وفيها أكد مكتشف نظرية النسبية وأهم عالم في القرن العشرين، أنه غير مؤمن.

 

وفي الرسالة كتب ألبرت آينشتاين، الذي هجر ألمانيا مع وصول هتلر إلى الحكم “كلمة الله ليست بالنسبة لي سوى تعبير عن ضعف بشري ونتيجة له والكتاب المقدس مجموعة من الأساطير الجليلة، لكنها بدائية بعض الشيء”.

 

وأضاف آينشتاين من جامعة برينستون في نيوجيرسي قبل عام على وفاته في أبريل-نيسان من عام 1955، في الرسالة الواقعة في صفحة ونصف الصفحة “لن يغير أي تفسير مهما كان دقيقا موقفي.

 

وقد بيعت هذه الرسالة للمرة الأخيرة في العام 2008 واشتراها آنذاك أحد المهتمين بالمقتنيات الأثرية بمبلغ 404 آلاف دولار حسب دار “كريستيز” للمزادات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق