رجال أعمال إماراتيون يتبنون فريق “صهيونا” الإسرائيلي المعروف بسب الرسول محمد قبل كل مباراة!!

أخبار عربية كتب في 12 سبتمبر، 2020 - 13:30 تابعوا عبر على Aabbir
أياما قليلة على اتفاقية التطبيع بين أبو ظبي وتل أبيب أمير إماراتي يدعو مطربا إسرائيليا للغناء في بلاده

زربي مراد-عبّر

 

 

عقب توقيع اتفاقية التطبيع بين دولة الإمارات العربية المتحدة وإسرائيل، سارع رجال أعمال إماراتيون إلى القيام بتبني أكثر فرق كرة القدم الصهيوينة عنصرية وكراهية للمسلمين والعرب.

 

وبحسب ما نقلته وسائل إعلام عبرية، فإن رجال أعمال إماراتيين قرروا أن يستثمروا في فريق كرة القدم “بيتار قدس” المعروف بعنصرية وكراهية وبجمهوره اليميني المتطرف، الذي يجعل من سب النبي محمد صلى الله عليه وسلم عادة أسبوعية قبيل كل مباراة مع فريق عربي.

 

وبحسب ذات المصادر، فإن مشجعي الفريق الذي يحمل اسما “صهيونيا”، يرفضون رؤية لاعبين عربا أو مسلمين ضمن صفوف الفريق.

 

ومن المفترض أن يتم خلال الأيام القادمة عقد عدد من اللقاءات بين المستثمرين الإماراتيين ومالك المجموعة “موشيه حوجج”، من أجل إبرام الاتفاق، ليكون أول استثمار إماراتي في مجال الرياضة في دولة الاحتلال الصهيوني.

اترك هنا تعليقك على الموضوع