رئيسة مجلس النواب الهولندي: المغرب عرف تطورات مهمة في عدة مجالات

 

عبّر ـ وكالات

أكدت رئيسة مجلس النواب الهولندي، خديجة عريب، أن المغرب عرف خلال السنوات الأخيرة، تطورات مهمة في عدة مجالات.

وحسب بلاغ لمجلس النواب، أوضحت عريب، خلال لقاء مع الوفد البرلماني رفيع المستوى من مجلس النواب، الذي يقوم بزيارة عمل لهولندا ما بين 26 و 29 شتنبر الجاري، أن هذه المجالات تهم على الخصوص المجتمع المدني والأحزاب السياسية والحريات.

وأبرزت أهمية التواصل بين المؤسستين التشريعيتين في المغرب وهولندا، وكذا تبادل التجارب حول العمل داخل اللجان البرلمانية، مشيرة إلى ضرورة تقوية علاقات التعاون بين حكومتي البلدين.

من جانبهم، تطرق أعضاء الوفد المغربي، خلال هذا اللقاء الذي شكل فرصة لاستعراص العلاقات التاريخية بين البلدين، وتثمين دور الجالية المغربية في المساهمة في تدبير الشأن السياسي لهولندا، إلى أبرز التطورات التي شهدتها المملكة المغربية في مجال حقوق الانسان والديمقراطية وتميز النموذج المغربي داخل محيطه العربي.

وحسب المصدر ذاته، عقد الوفد المغربي، في إطار هذه الزيارة التي تهدف إلى تطوير العلاقات البرلمانية وبحث سبل رفع مستوى التعاون الثنائي بين المغرب وهولندا، جلسة عمل مشتركة مع ممثلين عن كل من لجنة التجارة الخارجية والتعاون من أجل التنمية، ولجنة العلاقات الخارجية، ولجنة التجارة الخارجية، بحضور برلمانيين من مختلف التوجهات السياسية الهولدنية.

وتم في هذا السياق التطرق لمجموعة من المواضيع ذات الاهتمام المشترك، وفي مقدمتها تطوير العلاقات التجارية بين المغرب وهولندا، ورفع مستوى التعاون بين البلدين في مجالات محاربة الإرهاب والهجرة والاندماج والعدالة، كما تم الاتفاق على تنظيم زيارة للمغرب لفائدة وفد برلماني هولندي عن لجنة التجارة الخارجية من أجل بحث سبل الاستثمار وتطوير شراكات مع الفاعلين الاقتصاديين في المغرب.

ويضم الوفد البرلماني المغربي النواب عبد الواحد الأنصاري، وآمنة ماء العينين، وحياة بوفراشن، ويوسف غربي، وزكية المريني، وعادل البيطار.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق