ديبلوماسي أمريكي يؤكد ترابط المصالح المشتركة بين أمريكا والمغرب سياسيا واقتصاديا

سياسة كتب في 10 مايو، 2021 - 19:30

عبّــر ـ وكالات

 

 

أكد القائم بالأعمال بسفارة الولايات المتحدة بالمغرب، ديفيد غرين، أمس الأحد 9ماي، أن الرباط و واشنطن يتقاسمان مصالح مشتركة ترتبط بالأمن والسلام والاستقرار.

 

وأوضح غرين في لقاء تلفزيي ، أن البلدين يتعاونان في هذه المجالات بكثافة، وكذلك في التنمية الاقتصادية المستدامة للشعب المغربي،، مبرزا أن البلدين يتشاركان في العديد من الأولويات ويعملان معا لتعزيز مصالحهما القومية لتحقيق الأمن والسلام والرفاهية والنجاح ليس فقط لهما، ولكن للمنطقة أيضا.

 

وقال المتحدث أن المغرب والولايات المتحدة، “يتقاسمان هذه القيم والمصالح، وهناك قائمة طويلة لما تتسم به العلاقات المغربية الامريكية”، مؤكدا أن “المغرب دولة حليفة هامة وإن لم تكن عضوا في حلف الناتو، وشريكا مقربا للولايات المتحدة في العديد من مهام حفظ السلام ومكافحة الإرهاب”، مستحضرا في هذا السياق، إجراء القيادة الأمريكية أكبر تدريباتها العسكرية في إفريقيا، في المغرب كل عام، وهي فرصة قيمة للتدريب ليس فقط للولايات المتحدة، ولكن أيضا للمغرب ولعدد متزايد من الشركاء الأفارقة الذين إما يشاركون فيها أو يحضرونها كمراقبين.

 

كما أكد على أن “العلاقات الأمنية الأمريكية المغربية تفيد البلدين والمنطقة بشكل أوسع”، لافتا إلى أن السلطات الأمنية في البلدين تعمل معا في مجالات تنفيذ القانون والاستخبارات ومكافحة الإرهاب وكلها مجالات هامة لأمن البلدين ولأمن المنطقة، ليخلص إلى أنه “تم تحقيق نجاح عظيم بالعمل معا بالمجال الأمني”.

 

وبالمناسبة ذكر المسؤول الديبلوماسي الأمريكي بأن المغرب دولة من أقدم أصدقاء وحلفاء الولايات المتحدة الأمريكية، ويعود تاريخ ذلك إلى أكثر من مائتي عام، للأيام الاولى من استقلال الولايات المتحدة، مبرزا أن معاهدة الصداقة بين البلدين هي الأقدم في العالم، مؤكدا على أنه لم يتم نقض معاهدة السلام والصداقة التي تعود الى عام 1787، وهي تجسد “علاقة خاصة جدا تستند الى القيم المشتركة والتزامنا بالنظام العالمي وبالسلام والرفاهية وبحرية التجارة وقواعد التعامل”.

 

اترك هنا تعليقك على الموضوع