fbpx

دراسات: اللقاح الصيني أكثر فعالية

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

21 نوفمبر 2020 - 8:25 م

عبّر ـ وكالات

 

أكدت العديد من الدراسات العلمية الدولية، فعالية اللقاح الصيني الذي تنتجه شركة «سينوفارم»، وقدرته على محاربة فيروس «كورونا» وإنتاج أجسام مضادة لمقاومته، خاصة بعد أن أثبتت التجارب السريرية، ومنها تلك التي شارك فيها المغرب بحوالي 600 متطوع، الاستجابة الجيدة للذين خضعوا للتطعيم حسب البروتوكول الصحي الصيني.
وحسب مصادر طبية مطلعة، فإن اللقاح الصيني يعتبر من أنجع اللقاحات الموجودة في السوق، على اعتبار أن الصين بدأت تجاربها بخصوص عائلة فيروسات «كورونا» منذ سنوات طويلة، وبالتالي، فهي أكثر معرفة بجيناته وتحولاته.

المصادر نفسها، تحدثت عن كفاءة الصين في مجال البحث العلمي، فهي مصنفة في الرتب الأولى عالميا في المجال. وحسب مجلة «جاما نيتوورك»، فإن لقاح «سينوفارم» الصيني أثبت استجابته القوية لمقاومة الفيروس وقدرته على إنتاج الأجسام المضادة داخل الجسم وتأثيره على جهاز المناعة، وقوة تحمله مع عدم وجود تأثيرات سلبية خطيرة على الخاضعين له.

من جهته، سبق للبروفيسور الفرنسي الشهير أكسل كان، أن أكد، في لقاء تلفزيوني مع إحدى القنوات التلفزيونية الشهيرة، فعالية اللقاح الصيني في مقاومة فيروس «كورونا»، وتطور البحوث والتجارب السريرية في المجال، أكثر من باقي اللقاحات التي يتم الاستعداد لتسويقها قريبا في الأسواق العالمية.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب