عبّــر ـ متابعة

أعلن تنظيم “داعش” الإرهابي مسؤوليته عن الهجوم المسلح الذي شهدته العاصمة الفرنسية باريس، عشية اليوم السبت.

الحادث راح ضحيته شخصين وأصيب آخرون، على يد رجل مسلح بسكين، قامت الشرطة بقتله، بحسب ما قالت مصادر بالشرطة، واُخرى مقربة من الملف، وحصل الاعتداء في الدائرة الثانية بوسط العاصمة الفرنسية.

وقالت الشرطة إن المعتدي قد تمت “السيطرة عليه”، وأسقطته قتيلا.