الرئيسية في الواجهة خيبة أمل تنتاب الشيخ الكتاني الحسني بسبب صقور حزب العدالة والتنمية

خيبة أمل تنتاب الشيخ الكتاني الحسني بسبب صقور حزب العدالة والتنمية

كتب في 11 يناير 2019 - 9:24 م

 مصطفى طه ـ عبّــر

استاء الشيخ السلفي الحسن بن علي الكتاني الحسني، من طريقة تعامل قيادات حزب العدالة والتنمية، مع شعائر الله تعالى، وذلك من خلال تدوينة عبر صفحته الرسمية في الفيس بوك.

وكتب الكتاني قائلا ” تابعت قضية البرلمانية من حزب العدالة والتنمية والهجمة الشرسة عليها من التيارات العلمانية”، قبل أن يستطرد بالقول ” والذي استوقفني في الموضوع وألمني هو طريقة تعاطي قيادات الحزب مع شعائر الله تعالى كالحجاب الشرعي الذي فرضه الله تعالى على المرأة المسلمة من فوق سبع سماوات وجاء الترهيب الشديد للمرأة المسلمة من تركه “.

وتابع ذات الشيخ ” والآن نجد قيادات كانت تهز المنابر وتناطح المخالفين في مدرجات الجامعات نصرة لشرع الله وأحكامه تتحدث بلغة علمانية عن الحريات الفردية وحرية الاختيار وما إلى ذلك “.

وأورد ” ويؤسفني أن أقول أن الحركة الإسلامية المغربية اليوم وصلت لمفترق الطرق. فهل هم يطالبون بالإسلام أم أنهم اقتنعوا بالعلمانية وما عادت الاحكام الشرعية تهمهم وتشغل بالهم؟ وأقول لجميع فصائل الحركة الإسلامية لقد رفعكم الله بالإسلام فان ابتغيتم العزة في غيره اذلكم الله. كما قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه “.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

التالي