خنيفرة..مستخدمو مركز تأهيل وإدماج ذوي الاحتياجات الخاصة يدخلوا في اعتصام مفتوح للمطالبة برواتبهم

نشر في 14 ديسمبر، 2020

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

14 ديسمبر 2020 - 5:30 م

عبّر من خنيفرة 

دخل مستخدمو بمركز تأهيل وإدماج الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة، بمدينة خنيفرة، في اعتصام مفتوح، و ذلك منذ الجمعة 10 دجنبر، للمطالبة بصرف رواتبهم التي توقفت منذ أكثر من سنتين.

يعتصم مستخدمون في وضعية إعاقة بمركز تأهيل وإدماج الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة، بمدينة خنيفرة،.

ويعاني المستخدمون الذي يعملون في المركز المذكور منذ أربع سنوات، في إطار الشراكة بين جمعية للأشخاص في وضعية إعاقة بخنيفرة وصندوق التماسك الاجتماعي، من توقف صرف مستحقاتهم وتملص كل  من الجمعية التي يشتغلون في إطارها، والمندوبية الإقليمية للشغل.

واضطرت المربيات والمربون المعتصمون إلى تنظيم الوقفة الاحتجاجية بعد أن طرقوا كل أبواب كل من مندوبية الشغل والباشا إضافة إلى امتناع العمالة من استقبال شكايتهم في الموضوع، إضافة إلى فشل مفتش الشغل في تتبع مسطرة الصلح بين المطالبين برواتبهم والجمعية المحتضنة.

ويطالب مؤطروا و مؤطرات جمعيات تدبير وإدماج الشخصيات ذوي الاحتياجات الخاصة المسؤولين المعنيين بوضعيتهم كمستخدمين، وكمعاقين بوضع حل عاجل لمشكلتهم الحقوقية والتي ترتبت عنها معاناة اجتماعية قاهرة.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب