خليلوزيتش يتحدى الجميع ويستدعي لاعبين بمعايير لا تستند على منطق ويستبعد نجوما بارزين ومغاربة غاضبون: “منتخب باك صاحبي”

الأولى كتب في 17 مارس، 2022 - 17:44 تابعوا عبر على Aabbir
خليلوزيتش

أعلن الناخب الوطني البوسني، وحيد خليلوزيتش، في ندوة صحفية عقدها بمركب محمد السادس لكرة القدم، اليوم الخميس 17 مارس الجاري، عن لائحة اللاعبين التي اختارها لخوض المباراتين المرتقبتين أمام منتخب الكونغو الديموقراطية، يومي 25 و29 مارس 2022، برسم ذهاب وإياب الدور الفاصل المؤهل لنهائيات كأس العالم “مونديال قطر 2022”.

وكما متوقعا ضمت قائمة خليلوزيتش تقريبا نفس العناصر التي شاركت في نهائيات كأس إفريقيا للأمم الأخيرة بالكاميرون، في حين استمر غياب زياش ومزراوي وحمد الله وأمين حاريث ويوسف العربي وغيرهم من النجوم المتألقة في سماء القارة العجوز.

و أثارت اختيارت خليلوزيتش موجة غضب كبير عبر عنه المغاربة على مواقع التواصل الاجتماعي، مستنكرين حرمان المنتخب المغربي من أبرز عناصره التي من شأنها أن تقدم الإضافة وتساهم في تحقيق نتائج إيجابية للكرة المغربية، في مقابل الإصرار على المناداة على لاعبين لا يستحقون التواجد داخل تشكيلة الأسود.

و اعتبر كثيرون أن المعايير التي اعتمدها خليلوزيتش لا تستند على منطق، إذ نادى على آدم ماسينا لاعب واتفورد الإنجليزي الذي لم يشارك مع فريقه منذ عودته من كأس إفريقيا، متسائلين عن معيار الجاهزية الذي طالما شدد عليه الناخب الوطني.

واستغربوا الاستعانة بالمدافع سفيان شاكلا الذي قدم مستوى كارثي في “الكان” وكان سببا في تلقي شباك الحارس منير المحمدي لهدفين أمام المنتخب الغابوني، ونفس الشيء ينطبق على يوسف النصيري وأيوب الكعبي ومعهما فيصل فجر الذي شارف على الاعتزال، في مقابل استبعاد سفيان رحيمي الذي يقدم موسما رائعا مع ناديه العين الإماراتي.

المغاربة متشائمين في تعليقاتهم على لائحة وحيد، معبرين عن تخوفهم الكبير من الفشل في بلوغ مونديال قطر 2022، حيث قال أحد النشطاء:”لائحة باك صاحبي وتأهل المنتخب المغربي للمونديال على كف عفريت”.

 

حيث علق أحد النشطاء قائلا:”الجمهور المغربي ساخط على هذا المدرب رفقة طاقمه التقني العرمرم عوض لم الشمل لتخطي عقبة الإقصاء فهو كرس فلسفته الصدامية و العجرفة”.

و أضاف ناشط آخر يقول:”هذا مدرب فاشل ولا يفقه شيئا في كرة القدم انتظروا الإخفاق مرة أخرى الإقصاء أمام الكونغو الديمقراطية سيكون مستحق”.

زربي مراد – عبّر

اترك هنا تعليقك على الموضوع