fbpx

خلاصة أعشاب أثبتت فعاليتها في تعزيز الرغبة الجنسية والسيطرة على مرض السكري!

خلاصة أعشاب أثبتت فعاليتها في تعزيز الرغبة الجنسية والسيطرة على مرض السكري!

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

2 أكتوبر 2020 - 8:43 ص

عبّر ـ مواقع

 

يمكن أن يكون لدى الرجل المسن الكثير من المخاوف للتعامل مع تقدم العمر والأمراض المحتمل ظهورها، مثل تراجع الدافع الجنسي وخطر الإصابة بأمراض القلب.

وتظهر الأبحاث أنه يمكن زيادة الدافع الجنسي وتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والمضاعفات الأخرى، عن طريق إجراء تعديلات صحية على نمط حياتك.

ويمكن أن يساعد تناول المكملات الطبيعية في الحفاظ الصحة الجيدة.

ويتمثل أحد المستخلصات التي حظيت باهتمام الباحثين بسبب فوائدها الصحية المثبتة، في مستخلص الحلبة، وهي من النباتات التي استخدمت في الطب البديل والطب الصيني لعلاج الأمراض الجلدية والعديد من الأمراض الأخرى، ولكن العلم الحديث أكد فوائدها.

وثبت أن الحلبة تتحكم في مرض السكري ومستويات الكوليسترول، وكلاهما ينذر بأمراض القلب.

وتشير الأبحاث إلى أنها تساعد في السيطرة على مرض السكري، عن طريق تثبيت مستويات السكر في الدم.

وبشكل حاسم، يبدو أنها تزيد من تحمل الكربوهيدرات بشكل عام لدى الأشخاص المصابين بداء السكري النوع 1 و2. وهذا مهم لأن الكربوهيدرات تتحلل إلى جلوكوز الدم (سكر) بسرعة نسبية – وهذا يمكن أن يؤدي إلى ارتفاع مستويات السكر في الدم.

وفي إحدى الدراسات، تناول الأشخاص المصابون بداء السكري من النوع 1، نحو 50 غراما من مسحوق بذور الحلبة في الغداء والعشاء.
وبعد 10 أيام، شهد المشاركون مستويات أفضل من السكر في الدم، وانخفاض في الكوليسترول الكلي والكوليسترول الضار.

ويلعب خفض كوليسترول البروتين الدهني منخفض الكثافة (LDL) دورا وقائيا رئيسيا في تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب، لأن هذا النوع من الكوليسترول يمكن أن يسد الشرايين.

وفي دراسة أخرى، تناول الأشخاص غير المصابين بالسكري الحلبة. وعانوا من انخفاض بنسبة 13.4% في مستويات السكر في الدم، بعد أربع ساعات من تناولهم.

  • تعزيز الوظيفة الجنسية

ثبت أن مكملات الحلبة تزيد من مستويات هرمون التستوستيرون لدى الرجال، وهو هرمون جنسي يلعب العديد من الأدوار المهمة في صحة الرجل، مثل المساعدة في الحفاظ على الوظيفة الجنسية والرغبة الجنسية، وكتلة العضلات، وإنتاج خلايا الدم الحمراء.

ووجدت بعض الدراسات أن مكملات الحلبة لها آثار مفيدة، بما في ذلك زيادة الرغبة الجنسية.

وقدمت دراسة واحدة لمدة ستة أسابيع، 600 ملغ من خلاصة الحلبة لنحو 30 رجلا، لتقييم التغيرات في الوظيفة الجنسية والرغبة الجنسية.

وأبلغ معظم المشاركين عن زيادة القوة وتحسين الوظيفة الجنسية.

وفي دراسة استمرت ثمانية أسابيع، أجرى 30 رجلا أربع جلسات رفع أثقال في الأسبوع، نصفهم يتلقون 500 ملغ من الحلبة يوميا.

وعلى الرغم من أن المجموعة التي لم تتناول المكمل، شهدت انخفاضا طفيفا في هرمون التستوستيرون، إلا أن مجموعة الحلبة أظهرت زيادة. ووجد الباحثون أن هذه المجموعة شهدت أيضا انخفاضا بنسبة 2٪ في دهون الجسم.

المصدر: إكسبريس

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب