خطيبة جمال خاشقجي تتهم الولايات المتحدة بإخفاء الحقائق حول مقتله

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
جمال خاشقجي

تابعنا على جووجل نيوز

1 أغسطس 2021 - 11:37 م

عبّر-متابعة 

 

كشف تقرير نشر على صفحات  صحيفة “إندبندنت”،  أن خطيبة الصحافي جمال خاشقجي اتهمت الولايات المتحدة بإخفاء “حقائق” حول جريمة قتل المعارض السعودي. واعتبرت في بيان للصحيفة أن فشل الأمريكيين في الشفافية سيسمح بعملية قتل مماثلة.

 

وقالت خديجة جنكيز، الناشطة والكاتبة التركية إن عدم كشف الولايات المتحدة عما لديها من معلومات فهي تظهر أن “قيم الولايات المتحدة والدول الشريفة فارغة ولا قيمة لها”.

 

وتابعت “على الولايات المتحدة الكشف عما لديها من معلومات حول مقتل خاشقجي من أجل ظهور الحقيقة”. وجاء فيه أيضا “لا يوجد سبب لإخفاء الحقيقة”.

 

وكانت الولايات المتحدة قد سمحت بالإفراج عن وثيقة أعدتها وكالات الاستخبارات الأمريكية وأظهرت أن عملية قتل خاشقجي في 2 أكتوبر 2018 تمت بموافقة مستويات عليا في السعودية.

 

وكشفت الوثيقة عن دور ولي العهد السعودي وعدد من العملاء السعوديين الذين يعتقد أنهم شاركوا في عملية القتل بالقنصلية السعودية في إسطنبول.

 

لكن الناشطين اتهموا الحكومة الأمريكية بالفشل في الكشف عما تعرفه عن التهديد المحتمل على حياة الصحافي البالغ من العمر (57 عاما)، والمعلق في صحيفة “واشنطن بوست” وكان مقيما في الولايات المتحدة. ولو كانت السلطات المحلية على معرفة بمخاطر تحيق به فإنها ملزمة بتحذيره.

 

وقالت المقررة الخاصة السابقة في الأمم المتحدة أغنيس كالامار “كل شيء نعرفه يشير إلى علاقة وثيقة بين الولايات المتحدة والسعودية، بما في ذلك على المستوى الأمني” و”هذا يأتي في ظل التسريبات الأولى، وهذه فرضية، وليس لدي دليل مادي، ولكن هناك احتمالا أن الولايات المتحدة حصلت على معلومات تتعلق بتهديد جمال”.

 

وأضافت “لو لديهم معلومات من أي نوع ومصدر، يتعلق بالقتل. ولو كانت لديهم معلومات حول دور ولي العهد السعودي أو التوقف في القاهرة، ولم يكشفوا عنها علنا، فهم متواطئون في جريمة الإفلات من العقاب”.

 

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب