‪ ‪

خدع عيد الحب يكلف العشاق خسائر ب 143 مليون دولار

عبّر-متابعة 

 

كثيرون هم، من يبحثون عن الحب على الإنترنت، ومع حلول “عيد الحب” الذي يصادف يوم الخميس، وجهت اللجنة الفيدرالية للتجارة في الولايات المتحدة، نصيحة “ثمينة” لهؤلاء.

وحذرت الوكالة من التعرض للاحتيال المالي أثناء الدخول في علاقة عاطفية على الانترنت، وقالت إنها تلقت أكثر من 21 ألف تقرير بشأن حوادث احتيال رومانسية خلال العام الماضي.

وتبلغ محاولات الاحتيال ذروتها في “عيد الحب”، وأوردت الوكالة أن حوادث الاحتيال العاطفي علىالإنترنت كبدت الضحايا خسائر مالية مهمة وصلت إلى 143 مليون دولار خلال سنة 2018.

وأوضحت أن الضحايا الذين خرجوا عن صمتهم وأبلغوا السلطات فقد كل واحد منهم مبلغا يصل في المتوسط إلى 2600 دولار.

ويشكل هذا الرقم المالي الذي يخسره ضحايا النصب العاطفي سبع أضعاف ما يتكبده ضحايا الأنواع الأخرى من النصب، بحسب الوكالة الأميركية.

ويقوم المحتالون بإنشاء حسابات مزيفة على الانترنت ويطلبون المساعدة من ضحاياتهم، سواء بادعاء الحاجة إلى مصاريف صحية أو نفقات السفر.

وكشفت الوكالة أن الأشخاص الأكبر سنا معرضون لإنفاق فقدان أموال طائلة في عمليات الاحتيال الإلكتروني، ويصل معدل الخسارة وسط من تجاوزوا السبعين إلى 10 آلاف دولار.

ولتفادي اللقاء، يخبر المحتالون ضحاياتهم الباحثين عن الحب بأنهم يسكنون في أماكن بعيدة أو أنهم يخدمون في الجيش خارج الولايات المتحدة، لكن الباحثين عن الحب تنطلي عليهم الحب ويستمرون في إغداق المال.

وتوصي الهيئة الأميركية بعدم تحويل أموال أو هدايا إلى شخاص لم يسبق لقاؤهم بصورة مباشرة في الواقع.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق