جريمة قتل طفل من قبل ابن الجيران تهز مدينة الناظور

 

عبّر ـ الناظور

خلفت الوفاة المأساوية لطفل يدرس في المستوى السادس إبتدائي على يد أحد أبناء الجيران ، حزنا كبيرا بمدينة الناظور .

وأوضحت مصادر مطلعة، أن الضحية الذي يبلغ من العمر حوالي 11 عاما، كان يلعب رفقة أصدقاءه، قبل اندلاع خلاف بسيط بينه وبين الجاني، إنتهى بتوجيه هذا الاخير لركلة قوية الى صدر الضحية حيث سقط ميتا على الفور.

و انتقلت العناصر الامنية الى مسرح الجريمة بمنطقة اولاد بوطيب، و قامت بنقل جثة الضحية الى مستودع الاموات من أجل اخضاعها للتشريح  وفقا تعليمات النيابة العامة من أجل الوقوف على ملابسات و أسباب الوفاة.

هذا، وعلمت “عبّر.كوم” أن العناصر الامنية التابعة لمنطقة الناظور، وبتنسيق مع عائلة الجاني الذي يبلغ 15 سنة، تمكنت من اعتقال الأخير، والذي كان قد فر الى مدينة بن طيب خوفا من الملاحقة، خاصة وأنه لم يقصد القتل.

 

loading...
loading...
loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.