fbpx

تندوف..نشطاء يتهمون البوليساريو باستغلال احداث الكركرات للضحك على ذقون محتجزي تندوف

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

16 نوفمبر 2020 - 12:38 م

ولد بن موح-عبّر

 

وجه نشطاء مناوؤن للجبهة الانفصالية بمخيمات تندوف،  انتقادات لاذعة لقيادات جبهة البوليساريو، و ذلك على خلفية التهريج الذي عجت به المواقع الالكترونية المحسوبة عليها، و التي صورت لمحتجزي مخيمات العار أن هناك حرب طاحنة تدور رحاها بالصحراء المغربية، و كان أحد أبواقها أستاذ التعليم و الصحفي السابق محمد الراضي الليلي.

النشطاء، أكدوا أن حديث قيادات المرتزقة و ذبابهم الإلكتروني، حول الحرب وقصف الربط، هو محاولة لاسكات غضب الشباب والجماهير التي ملت من 30 سنة في وضعية اللاحرب واللاسلم.

ففي الوقت الذي كانت فيه الدعاية (الانفصالية)، يقول النشطاء، تقول بقصف الربط من المحبس إلى الكركرات، كانت وسائل الإعلام الدولية تنقل للعالم، مرور الشاحنات بين الكركرات وموريتانيا في حرية تامة.

بل إن إعلام الجبهة ذهب أكثر من ذلك، عندما تحدث عن اسقاط طائرة من دون طيار ثم اسقاط طائرة نفاثة وقتل 12 واسر 74 وكل هذا من دون توثيق، ما عدا الشعارات الجوفاء والإشاعات حول حرب غير موجودة أصلا.

النشطاء، نبهوا قيادات الجبهة الانفصالية، إلى أن حبل الكذب قصير وأن الضحك على الذقون قد انتهى وقته، والحقيقة هو انه بعد غلق الكركرات سترجع الأمور إلى مجراها وهو الانتظار الممل والقاتل.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب