تفاصيل جديدة عن فاجعة حي الرحمة بسلا بعد تحديد هوية الجاني وملابسات الواقعة

تفاصيل جديدة

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

7 فبراير 2021 - 2:37 م

عبّر ـ الرباط

 

لاتزال الجريمة الشنعاء التي هزت المغرب ككل يوم امس والتي راح ضحيتها 07 ارواح بطريقة بشعة، تثير الراي العام الوطني والدولي ، وتثير ايضا تساؤلات حول السبب وراء اقدام الجاني على ذبحهم وإضرم النار في المنزل بغية إخفاء معالم جريمته وفق الرواية المرجحة إلى حدود الساعة.

وكما سبق ان اشارت، “عبّر.كوم” في مواكبتها للحدث، فإن ضحايا المتهم هم والده وهو جندي متقاعد ووالدته الخمسينية إضافة إلى زوجة أخيه إلى جانب رضيعها الذي لم يتجاوز 3 أشهر بالإضافة إلى أحد إخوته البالغ من العمر 5 سنوات والذين لقوا جميعهم حتفهم داخل المنزل، فيما توفي أحد أفرد الأسرة فور نقله للمستشفى.

وفتحت السلطات الأمنية بحثا قضائيا، لفك لغز الجريمة الغامضة و لتحديد ظروف وملابسات اكتشاف جثث الضحايا الستة وهم يحملون آثار جروح وحروق من الدرجة الثالثة.

وحسب بيان للمديرية العامة للأمن الوطني، فإن ضباط الشرطة القضائية وخبراء مسرح الجريمة انتقلوا للمنزل لمباشرة المعاينات المكانية والخبرات التقنية، بسبب اندلاع حريق في مشتملات المنزل، قبل أن يتم اكتشاف جثت خمسة أشخاص من عائلة واحدة تحمل آثار جروح ناجمة عن أداة حادة وحروق بليغة بسبب اندلاع النيران.

هذا وتشير مصادرنا الى ان شكوكا كانت تحوم حول احد المقربين للعائلة، فيما تقول رواية أخرى أن الامر يتعلق بتصفية حسابات على خلفية الاتجار في السيارات المهربة، وبين هذا وذاك ينتظر المغاربة بفارغ الصبر الكشف عن الجاني الحقيقي وتحديد هويته من قبل العناصر الامنية التي تولت البحث في الوضوع وفككت بالفعل الخيوط الاولى للجريمة وينتظر ان تعلن عن تفاصيلها في بلاغ رسمي عما قريب..

 

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب