تغييرات جديدة بالقوات المسلحة وتدريب طيارين مغاربة على أسلحة قتالية جديدة

عبّــر ـ متابعة

أحدثت تغييرات مهمة بقواعد جوية تابعة للقوات المسلحة الملكية؛ إذ تم تسليم السلط بشكل رسمي بعدد من القواعد، أهمها قاعدة بنجرير، وهمت مسؤولين بقواعد جوية يمكنهم الشروع في تلقين عناصر القوات الجوية الملكية دروسا تطبيقية تتطابق وآخر التقنيات المعمول بها في الدول الكبيرة، حسب ما أوردته “المساء”.

وأوضحت اليومية أن طيارو سلاح الجو المغاربة سيتتمكنون من استخدام أنظمة قتالية جديدة معروفة من خلال القيام بتداريب ومحاكاة المناورات وعمليات قتالية، وتنفيذ غارات على أهداف برية، مع القيام بالاشتباك القتالي في كافة الظروف الجوية، ضمن بيئة افتراضية تشبه الواقع الحقيقي بواسطة أنظمة متطورة زودت بها القواعد الجوية.

وأضافت الجريدة أنه تم تسليم السلط لمسؤولين جدد بقواعد جوية من طرف قائد القوات الجوية الملكية، في حين من المنتظر أن تتم مواصلة التغييرات بقواعد جوية بالجنوب، في انتظار استكمال سلاح الجو المغربي تعزيز طائراته القتالية، خاصة التي اقتناها من واشنطن، بنظام قتالي متطور ينتمي إلى الجيل الخامس.

loading...
loading...
loading...

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.