الإعلانات

تصرفات حدراف تفسد نهاية الديربي وعقوبة في الانتظار من الجامعة

عبّر ـ متابعة 
انتهى الديربي البيضاوي رقم ال125، الذي جمع بعد ظهر اليوم الأحد على أرضية الملعب الكبير بمراكش، برسم مؤجل الدورة العاشرة للبطولة الاحترافية اتصالات المغرب لأندية القسم الأول لكرة القدم، بفوز الوداد على الرجاء بهدف للاشيء.
وشهد الديربي المرحل إلى مراكش، تصرفا لا أخلاقيا من لاعب الرجاء زكريا حدراف الذي ثار غضبا أثناء تغيير وانتفض في زميله حارس مرمى الرجاء أنس الزنيتي في مشهد وصف باللارياضي وأساء لهذه القمة الكروية بين قطبي كرة القدم المغربية.
وحسب ما شوهد، فحدراف وأنس الزنيتي دخلا في مشادات كلامية حادة بأسلوب غير أخلاقي، تطلب تدخل اللاعبين قبل أن يوجه حكم المباراة رضوان جيد البطاقة الحمراء في وجه مهاجم الرجاء، الذي لم يتوقف عن الغضب وتوجه نحو الجماهير واضعا قميصه على الأرض في لقطة مثير للجدل.
ومن المنتظر أن يتم توقيف حدراف من لقب لجنة الأخلاقيات التابعة لجامعة كرة القدم المغربية، بعد تصرفه المثير للجدل والمسيء لكرة القدم المغربية.
ويعتبر حدارف من ابرز لاعبي الرجاء الرياضي وأحد أعمدة المنتخب المغربي المحلي والذي توج معه بلقب الشان في 2017.
وحقق فريق الوداد البيضاوي الفوز رقم 30 في تاريخ الديربي البيضاوي مند أول لقاء جمع بين الفريقين سنة 1957، مقابل 35 انتصار لصالح الرجاء، فيما ساد التعادل في 60 مباراة.
وانفرد الوداد البيضاوي بعد هذا الفوز بصدارة الترتيب، بعد أن رفع رصيده إلى 27 نقطة، بفارق ثلاث نقاط عن مطارده حسنية أكادير، فيما ظل الرجاء الذي لا يزال تنقصه مباراتان في المركز السادس بمجموع 17 نقطة إلى جانب اتحاد الفتح الرياضي.
الإعلانات
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق