بوريطة ما يقع بالكركارات لا يتعلق بعملية هجومية وإنما هو تحرك حازم إزاء هذه الأعمال غير المقبولة للجبهة الانفصالية

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

-

عبّــر-الرباط

 

تعليقا على ما يقع في المعبر الحدودي يمنطقة الكركارات، قال ناصر بوريطة، وزير الخارجية والتعاون الافريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، في تصريح لوكالة “فرنس بريس”، إن “الأمر لا يتعلق بعملية هجومية، وإنما هو تحرك حازم إزاء هذه الأعمال غير المقبولة للجبهة الانفصالية.

 

وأضاف بوريطة في ذات التصريخ، أن عناصر المينورسو المتواجدين على الأرض سجلوا عدم حدوث أي احتكاك من طرف عناصر الجيش المغربي مع المدنيين الذي تواجدوا بالمعبر منذ ما يزيد عن 21 يوما، متسببين في وقف الحركة التجارية هناك، إضافة إلى استفزاز القوات المغربية.

 

جدير بالذكر أن القوات المسلحة الملكية، كانت قد أعلنت في الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة، عن إجراءاتها المتخذة بمعبر الكركرات، جنوب المملكة، وذلك من أجل وضع حد للعرقلة التجارية التي تسبب فيها انفصاليو جبهة البوليساريو، منذ مايقارب الشهر.

 

وأوضح بيان للقوات المسلحة الملكية، أن تدخلها يهدف إلى إقامة طوق أمني من أجل تأمين تدفق البضائع والأشخاص من خلال هذا المحور”، مضيفة بأن هذه العملية غير الهجومية وبدون أي نية قتالية، وتتم وفقا لقواعد اشتباك واضحة، تتطلب تجنب أي اتصال بالناس المدنيين وعدم اللجوء إلى استخدام السلاح إلا للدفاع عن النفس.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 57 )

التعليقات مغلقة.