بلاغات زيان تحدثت عن كل شيء وخرست عن القضية الأولى للوطن

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
بلاغات زيان تحدثت عن كل شيء وخرست عن القضية الأولى للوطن

تابعنا على جووجل نيوز

26 ديسمبر 2020 - 5:46 م

محمد بالي ـ عبّــر

 

 

عبر أعضاء المجلس السياسي المغربي الحر، في اجتماع استثنائي عن رفضهم لعدد من القرارات الصادرة عن المنسق الوطني للحزب محمد زيان، وتجميده لعضوية عدد من مناضلي الحزب وإصدراه لبلاغات متطرفة تمس مؤسسة الأمن الوطني.

 

 

ولم يخرج زيان خلال هذه الفترة بأي بلاغ يشيد فيه بما حققه المغرب على المستوى الدبلوماسي والإشارة إلى اعتراف أميركا بمغربية الصحراء وعدد من القضايا المهمة التي لقيت إشادة من عدة فعاليات ومؤسسات وشخصيات وطنية ودولية، وخرس فيها زيان وهو الأمر غير معهود عنه في إصدار بلاغات وبيانات وتوضيحات في كل صغيرة وكبيرة وعندما استدعت السياقات العامة التكلم والتعليق في قضية وطنية ومن القضايا الأولى للمملكة صمت.

 

 

بُعثرت أوراق زيان وخرج عما تبقى له من رشده، وخبَطَ خبْط عشواء، ولم يبقى له سوى طرد عدد من مناضلين من الحزب في خرق لبنود القانون الأساسي للمؤسسة السياسية، في الوقت الذي بادر بعض الأعضاء بتقديم استقالات لرفضهم لكل ما يصدره زيان ورافضين منطق أن يأكل زيان الشوك بأفواههم، وهو ما تجسد خلال الاجتماع الاسثنائي للمجلس السياسي للحزب المغربي الحر والذي عقد بشكل عاجل، لإزاحة المنسق الوطني محمد زيان، وإقرار الموساوي حسان رئيس للجنة التحضيرية.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب