بعد خسارة فريقه.. ناصر الخليفي يفقد أعصابه ويهاجم الحكام واللاعبين في تصرف مشين..

في الواجهة كتب في 10 مارس، 2022 - 18:10 تابعوا عبر على Aabbir
ناصر الخليفي

قام ناصر الخليفي رئيس باريس سان جيرمان، بتصرف مشين، عقب توديع فريقه لدوري أبطال أوروبا أمام ريال مدريد.

ولم يشفع لباريس، الفوز ذهابًا في ثمن النهائي، بهدف دون رد من توقيع مبابي، للبقاء في البطولة، بعد الخسارة إيابًا بنتيجة 1-3.

ورغم تقدم سان جيرمان بهدف مبابي في البرنابيو، لكن ريال مدريد قلب الطاولة بثلاثية من توقيع كريم بنزيما.

وبحسب صحيفة “ماركا”، فإن ناصر الخليفي غادر مكانه في المقصورة الرئيسية، ونزل إلى غرفة الحكام، وتحدث معهم بشكل سيئ، ووبخهم على أمور لم تعجبه في المباراة.

وأضافت “ناصر الخليفي تسبب في استياء مسئولي ريال مدريد، وكان من الصعب إخراجه من غرفة الحكام، وترك صورة محرجة”.

ونقلت الصحيفة عن ريال مدريد، أن أحد موظفي الملكي، كان يسجل مشهد هجوم الخليفي على غرفة الحكام، وهاجمه رئيس باريس وصرخ “سأقتلك”.

وأضافت “ليوناردو المدير الرياضي لباريس، طالب بمحو اللقطات من هاتف موظف الريال، وساد التوتر، النفق المؤدي لغرف خلع الملابس”.

وأشارت الصحيفة إلى أن إيميليو بوتراجينيو مدير العلاقات المؤسسية لريال مدريد، حاول تخفيف التوتر بلا فائدة، حيث فقد الخليفي، أعصابه بإطلاق الشتائم، حسبما وصفت “ماركا”.

وأفادت تقارير صحفية، أن ريال مدريد أرسل مقطع فيديو ناصر الخليفي إلى الاتحاد الأوروبي، وسيتم دراسة الموقف غدًا الخميس.

عبّر ـ وكالات

اترك هنا تعليقك على الموضوع