بعد تطاوله على الإسلام.. عصيد يستفز المغاربة بالسخرية من المطالبين برحيل أخنوش وخفض أسعار المحروقات

في الواجهة كتب في 5 أغسطس، 2022 - 21:46 تابعوا عبر علىAabbir DMCA.com Protection Status
عصيد

بعد استفزازه مشاعر المغاربة في عديد المرات، بالتطاول على أمور دينهم، واصل الناشط الأمازيغي أحمد عصيد، عزفه على وتر الاستفزاز وهذه المرة بالسخرية من المطالب الاجتماعي للمغاربة.

عصيد الذي يصف نفسه بالفاعل الحقوقي، لم يجد حرجا في معاكسة التيار وانتقاد المغاربة المطالبين برحيل رئيس الحكومة، عزيزأخنوش، وخفض أسعار المحروقات والمواد الأساسية التي ألهبت جيوبهم.

ويبدو أن المثل القائل:”سكت ظهرا ونطق كفرا”، ينطبق على عصيد بعدما تفاعل مع هاشتاغ “أخنوش ارحل” بتدوينة ساخرة جاء فيها: “ذكرني بعض الذين أظهروا كل الشجاعة في جلد شخص رئيس الحكومة، شخصه لا غير، بنكتة بليغة للحسين بنياز المعروف ب “باز”.

وتابع عصيد قائلا:”النكتة تقول إن مغربيا وفرنسيا تناقشا حول حرية التعبير، فقال الفرنسي إن حرية التعبير لا توجد في المغرب مثل فرنسا، وهو ما أنكره المغربي، فكان أن أعطى الفرنسي مثالا للمغربي لكي يفهم، فقال له: نحن مثلا في فرنسا ننتقد يوميا فرانسوا ميتيران ، فأجابه المغربي: نحن أيضا في المغرب ننتقد فرانسوا ميتيران في الصباح وبعد الظهر وفي المساء”.

وختم عصيد تدوينته بالقول:”هذه مجرد نكتة قد يفهمها الأذكياء، أما الشجعان فيمكنهم الاستمرار في جلد شخص أخنوش ما دامت الموجة الشعبية تريد ذلك”.

هذا ولازال هاشتاغ “أخنوش ارحل” مستمرا على منصات التواصل الاجتماعي، بالرغم من الانخفاض النسبي في أسعار المحروقات، إذ يشدد مطلقي الحملة الافتراضية على ضرورة عودة أسعار المحروقات إلى ما كانت عليه قبل تولي أخنوش منصب رئيس الحكومة.

مراد زربي-عبّر

تابعوا عبر علىAabbir

اترك هنا تعليقك على الموضوع