fbpx

بعد الإحتجاجات وزير الصحة يرضخ للضغوط ويقرر إعادة طبيب الإنعاش للمستشفى الإقليمي بتارودانت

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

21 نوفمبر 2020 - 11:53 ص

خالد أنبيري-عبّــر

 

 

بعد احتجاجات عدد من النشطاء السياسيين والحقوقيين والمدنيين، وأيضا عدد من النشطاء عبر مواقع التواصل الإجتماعي، ضد نقل طبيب الإنعاش من المستشفى الإقليمي بتارودانت إلى المستشفى الجهوي بأكادير، قرر وزير الصحة خالد أيت الطالب إعادة طبيب الإنعاش لمستشفى تارودانت بداية من الأسبوع المقبل.

 

ونشرت البرلمانية عن حزب الإستقلال زينب قيوح تدوينة على حسابها الرسمي على الفايسبوك، تؤكد فيها بأن الطبيب سيعود للمستشفى بداية من يوم الإثنين القادم، وقالت ” بعد أن عرف مستشفى المختار السوسي بتارودانت عدة إكراهات خصوصا في ما يخص أطباء الإنهاس وبعد أن تم الإتصال بالسيد وزير الصحة والمدير الجهوي للصحة، سيلتحق طبيب الإنعاش المستشفى يوم الإثنين 23 نونبر 2020.

 

وكانت احتجاجات قوية شهدتها الصفحات المحلية بتارودانت على وسائل التواصل الإجتماعي، خصوصا بعد الإرتفاع المتزايد في عدد ضحايا فيروس كورونا، وقلة الأطر الطبية داخل المستشفى الإقليمي الذي أصبح يستقبل عددا كبيرا من المصابين بهذا الفيروس، ضف إلى ذلك غياب طبيب الإنعاش عن هذا المستشفى منذ بداية أزمة كورونا.

 

جدير بالذكر أن إقليم تارودانت يعيش في الاونة الأخيرة ارتفاعا مهولا في نسبة الوفيات بسبب فيروس كورونا، حيث بلغ معدل الفتك 4 في المائة، وهو معدل كبيرة مقارنة بباقي المناطق، بعدما وصل عدد حالات الوفيات 59 حالة من أصل 2031 إصابة مؤكدة.

 

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب