fbpx

بعد احتجاجه ضد المحسوبية.. الشرطة تعتقل “الكزان” من أمام وزارة الوظيفة العمومية

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

29 أكتوبر 2018 - 1:14 م

عبّـــر _ متابعة 

اعتقلت السلطات الأمنية صباح اليوم الاثنين الباحث السياسي عبد المنعم الكزان الذي دخل في اعتصام وإضراب عن الطعام  صبيحة اليوم أمام مقر وزارة الوظيفة العمومية وإصلاح الإدارة، الكائن بالحي الإداري بأكدال الرباط.

 

واقتادت عناصر الشرطة الكزان إلى الدائرة الثالثة بأكدال الرباط، على إثر احتجاج الأخير على الاختلالات التي طالت مباراة للمتصرفين نظمتها وزارة الوظيفة العمومية و أجراها المعني بالأمر، إلا أنه تم إقصاؤه بسبب المحسوبية والزبونية، وفق ما أعلنه الكزان في رسالة وجهها إلى والي جهة الرباط ورئاسة الحكومة والجمعيات الحقوقية.

 

ومن المنتظر أن يلتحق المحامي لحبيب حاجي بعبد المنعم الكزان في دائرة الشرطة المذكورة من أجل الوقوف على الأسباب الحقيقية وراء اعتقال الكزان الذي يمارس حقه في الاحتجاج وفق ما يخول له الدستور.

 

وطالب الكزان في رسالته بضرورة “فتح تحقيق نزيه وشفاف حول التلاعبات التي طالت هذه المباراة المتعلقة بالمتصرفين، و التي عرفت اختلالات، من ناحية طبيعة الشعب المعلن عن قبولها لإجتياز المباراة”، مشيرا إلى أن هذا التحقيق سيكرس الدفاع عن قيم المساواة بين المواطنين من جهة ومن جهة أخرى تكريس الشفافية والنزاهة كمبدأين دستوريين ضامنين لمشروعية المبادرات الحكومية.

 

وأضاف أن “الغاية من المباراة كانت إقصاء الكفاءات التي تتطلبها الإدارة، و تلبية ما تمليه آفة الزبونية الحزبية للفصيل السياسي الذي يشارك باسمه الوزير في الحكومة، في خرق سافر لقيم التعاقد الدستوري الذي كرس المساواة ، وفق الفصل 31 بتنصيصه على أن “ولوج الوظائف العمومية حسب الاستحقاق””.

 

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )