الرئيسية الاسرة والصحة بعد إقرار الإضراب الوطني..الدكالي يجتمع بممثلي نقابات الصيادلة

بعد إقرار الإضراب الوطني..الدكالي يجتمع بممثلي نقابات الصيادلة

كتب في 22 ديسمبر 2018 - 12:32 م

عبّــر ـ بلاغ

 

ترأس وزير الصحة، أناس الدكالي، بحضور المدير العام للضرائب، اجتماعا مع ممثلي المجلس الوطني لهيئة الصيادلة، والتمثيليات النقابية لصيادلة الصيدليات،  أمس الجمعة 21 دجنبر2018 بمقر الوزارة بالرباط، حيث خصص هذا الاجتماع لدراسة الوضعية العامة لصيادلة الصيدليات وبالخصوص الشق الضريبي.

وذكر وزير الصحة بأهمية قطاع الصيدلة ووعيه بمشاكله، وعَبَّر في كلمته عن الإرادة القوية لوزارة الصحة لفتح باب النقاش مجددا من أجل النهوض بالقطاع وتحسين وضعية النشاط الصيدلاني مع احترام شامل للقوانين المعمول بها.

 

ومن جهته، قدم رئيس المجلس الوطني لهيئة الصيادلة عرضا شاملا للوضعية المادية الصعبة والإكراهات التي يعيشها القطاع الصيدلي وخصوصا صيادلة الصيدليات.

 

وطالب ممثلو التمثيليات النقابية الحاضرة برفع الحيف الضريبي على صيادلة الصيدليات لتحسين الولوجية الشاملة والعادلة للأدوية؛ وإيجاد حل لإشكالية تطبيق المرسوم المتعلق بشروط وكيفية تحديد سعر بيع الأدوية المصنعة محليا أو المستوردة للعموم؛ محاربة الخروقات الشائبة في عدم احترام المسلك القانوني للدواء ذي الاستعمال البشري والبيطري؛ وتحيين وإصدار النصوص القانونية المنظمة للقطاع.

 

وإثر ذلك، تناول الكلمة المدير العام للضرائب، الذي ذكر بمبادئ العمل الذي تقوم به المديرية العامة للضرائب، ومسؤوليتها المتمثلة في التطبيق الفعلي للقوانين الجاري بها العمل. كما التزم باستعداده للحوار مع جميع الأطراف قصد التمكن من معرفة حقائق وخصوصيات القطاع أولا؛ ومحاولة إيجاد حلول عملية تتماشى مع انتظارات الصيادلة في نطاق توحيد الإجراءات. وبتفاعله الإيجابي مع الأسئلة الراهنة، تم الاتفاق على عقد أول اجتماع بين المديرية العامة للضرائب والهيئات الممثلة للصيادلة وذلك يوم الخميس 10 يناير 2019.

وذكر وزير الصحة أن إعادة صياغة المنظومة الصحية هي مسؤولية الجميع. وأكد أن القطاع الصيدلي يكتسي أهمية كبرى في هذه المنظومة، لاسيما الدور الذي يقوم به صيادلة الصيدليات في تحسين وضمان الولوجية والأمن الدوائيين لكافة المواطنات والمواطنين بكل ربوع المملكة.

 

وضمت تمثيليات النقابية كلا من الفيدرالية الوطنية لنقابات صيادلة المغرب، وكونفدرالية نقابات صيادلة المغرب والاتحاد الوطني لصيادلة المغرب، وذلك أمس الجمعة 21 دجنبر2018 بمقر الوزارة بالرباط، حيث خصص هذا الاجتماع لدراسة الوضعية العامة لصيادلة الصيدليات وبالخصوص الشق الضريبي.

وفي الأخير تم اقتراح تكوين لجنة مشتركة مكونة من وزارة الصحة، المديرية العامة للضرائب وباقي مكونات المهنة يُعهد لها تتبع إنجاز نقط الاجتماع مع تحديد جدول عملي مفصل بخصوص الإشكال الضريبي؛ والمشاكل المهنية.

 

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

التالي