‪ ‪

بسبب العنصرية..تعرض أسرة مغربية لهجوم من طرف العشرات من الأشخاص بهولاندا

التجنيد

عبّــر ـ متابعة

 

هاجم العشرات من الأشخاص بهولاندا منزل عائلة مغربية واعتدوا غلى أم وابتيها لأهداف عنصرين، وشوهدت العشرات من السيارات والدراجات تصطف أمام منول العائلة المغربية، حسب شريط مصور يوثق للواقعة.

 

وكشفت مصادر إعلامية متطابقة أن أجد أبناء الأسرة المغربية تلقى تهديدات عير الهاتف قبل أن يتم الهجوم عليهم ورشق منزلهم بالحجارة، ثم تكسير الباب واقتحام المنزل.

وحلت الشرطة بعين المكان وعملت على تفريق الحشود التي هاجمت الأسرة وتمكنت من توقيف شخصيتن فيما فر الباقون لوجهات غير معلومة، ويجري التحقيق مه الموقوفين اللذان يبلغان من العمر 21 سنة، لتحديد ملابسات الواقعة ومن يقف وراء حملة التجييش.

 

اترك هنا تعليقك على الموضوع

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق