بالصور..مكان أول جريمة مروعة في سنة 2021 للجثة المتفحمة التي هزت إقليم الناظور

نشر في 5 يناير، 2021

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

5 يناير 2021 - 1:30 م

فؤاد جوهر ـ عبّــر

 

 

حددت عناصر المركز القضائي للدرك الملكي التابعة لسرية زايو هوية الشخص الذي أحرقت جثته بمدينة زايو التابعة اداريا ﻹقليم الناظور، في واحدة من الجرائم البشعة التي هزت الرأي المحلي مع بداية مطلع السنة الجديدة.

 

 

وبحسب المعطيات الجديدة التي حصل عليها موقع “عبر.كوم” فإنه على خلفية هذه الجريمة المروعة تم اعتقال مجموعة من الأشخاص للتحقيق في هذه القضية، خصوصا بعد اعتقال شخص آخر كان زود المجموعة بمادة الكحول، واعتراف اثنين من المعتقلين بكونهما كانا رفقة الضحية “س.ص” أثناء احتراقه.

 

 

الى ذلك، جرى اﻹحتفاظ بالمعنيين بالأمر رهن تدابير الحراسة النظرية، لفائدة البحث الذي يجرى تحت اشراف النيابة العامة في انتظار تقديمهم الى العدالة من أجل المنسوب اليهم.

 

 

وكانت مدينة زايو اهتزت على وقع جريمة بشعة راح ضحيتها شاب في مقتبل العمر يوم الأحد المنصرم، بعدما تم العثور على جثته متفحمة باستثناء الرأس، بالطريق الوطنية الرابطة بين زايو وبركان في واحدة من أخطر الجرائم التي خلفت اسى وحزن عميقين لدى كل معارف وأصدقاء الراحل.

 

 

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب